.
.
.
.
التغير المناخي

هل تخرج "قمة المناخ" بأهداف جديدة؟

نشر في: آخر تحديث:

قال الدكتور يوسف الشمري، الرئيس التنفيذي لشركة CMarkits لندن، إن قمة القادة للمناخ التي تعقد اليوم، تأتي في إطار الأجندة الخضراء للإدارة الأميركية التي لديها طموح كبير في تصفير الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2050، مما يتطلب تغييراً جذرياً في نظم الطاقة.

وأشار في مقابلة مع "العربية" إلى أن الدول المشاركة في القمة على غرار السعودية، قدمت مبادرات جيدة في مجال تحقيق أهداف المناخ والتحول نحو الطاقة المتجددة.

وفي حين استبعد خروج القمة بأهداف مناخية جديدة، توقع أن يتم التركيز على تفعيل ما تم الاتفاق عليه في قمة باريس للمناخ أي هدف تقليل الارتفاع في حرارة الأرض من درجتين إلى 1.5 درجة مئوية، وهو هدف طموح وصعب تحقيقه، ما يتطلب التزاماً أكبر في تحقيق هذه الأهداف.

من ناحية أخرى، قال إن الاتفاق الدولي على فرض ضريبة للكربون وهو ما تدفع أوروبا في اتجاهه، سيغير اللعبة، حيث ستصبح تكلفة مصادر الطاقة التقليدية كالنفط، متساوية مع تكلفة توليد الطاقة النظيفة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة