الجنيه المصري

تسارع وتيرة تراجع الجنيه المصري مقابل الدولار.. كيف يمكن تفسيره؟

سجل سعر الدولار لدى البنك المركزي 19.60 جنيه للشراء و19.70 جنيه للبيع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

شهد الأسبوع الحالي تسارعاً في وتيرة خفض الجنيه المصري، حيث هبط حتى أمس الثلاثاء، بنحو 10 قروش، وعلى عكس الحركة الرسمية في البنوك شهدت السوق الموازنة تراجعا طفيفا في الأسعار.

وسجل سعر الدولار لدى البنك المركزي 19.60 جنيه للشراء و19.70 جنيه للبيع.

وقالت فهيمة زايد مراسلة العربية، إن حالة التسارع في تراجع الجنيه تعود إلى تصريحات مديرة صندوق النقد الدولي لقناة العربية بشأن اقتراب توقيع اتفاق تمويل مع مصر خلال أسابيع، كما أن هناك احتمالات قوية لحدوث خفض حاد للجنيه كما حدث في 2016.

وأضافت مراسلة العربية أنه على العكس في السوق الموازية والتي تشهد تراجعاً طفيفاً في سعر صرف الدولار حيث هناك فائض في السيولة الدولارية بحسب مصادر في السوق.

وأشارت إلى أن وجود فائض مع عدم صدور أي قرارات من البنك المركزي المصري حتى الآن فيما يخص تيسيرات عمليات الاستيراد أو إمكانية استغلال أرصدة الشركات الدولارية في البنوك في عمليات الاستيراد.

وأوضحت أن هذه الوفرة الدولارية أدت إلى التراجع الطفيف من مستويات 23.5 جنيه للدولار في الأسبوع الماضي إلى 22.7 جنيه للدولار حالياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.