اقتصاد مصر

هذه إيجابيات وسلبيات رفع العائد على الشهادات الدولارية في بنكي مصر والأهلي

من الممكن أن يحد من المضاربات في سوق الصرف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال مدير البحوث في المروة لتداول الأوراق المالية، مينا رفيق، إن قرار بنكا مصر والأهلي برفع العائد على الشهادات الدولارية لتتجاوز 5.30% سنويا لشهادات ال 3 سنوات، يهدف إلى استقرار سعر الصرف عبر المساهمة في زيادة تحويلات المصريين في الخارج وهو ما يسهم في توفير سيولة دولارية.

وأضاف مينا رفيق، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الأحد، "أعتقد أنه من الممكن أن يحد من المضاربات في سوق الصرف أو يضم الدولارات خارج البنوك".

وعن سلبيات القرار قال مينا رفيق، "إنه من الممكن أن يسبب بعض التحديات للبنوك من حيث المنافسة. البنوك تعاني من بعض التحديات بعد رفع الاحتياطي الإلزامي من قبل المركزي المصري".

وأشار مدير البحوث في شركة المروة، أن أسهم قطاع البنوك في البورصة المصرية تتداول بمضاعفات ربحية متندنية وأسعار جاذبة، مصيفا أنها فترة مؤقته ويبدأ التعافي حيث شهدنا نتائج أعمال جيدة لأغلب البنوك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.