البورصة المصرية

خبير يوضح العوامل الداعمة لصعود مؤشرات البورصة المصرية

"إيليت": نتوقع عدم خفض الجنيه المصري مقابل الدولار قبل نهاية الربع الثالث من 2023

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

توقع عضو مجلس إدارة شركة "إيليت" للاستشارات المالية محمد كمال، في مقابلة مع "العربية"، تجاوز مؤشر البورصة المصرية الرئيسي لمستوى 18100 نقطة التاريخي قبل عطلة عيد الأضحى.

وقال كمال إن المؤشر الثلاثيني حاول اختراق مستوى 17500 نقطة أكثر من 5 مرات ولكنه فشل ليعاود الارتداد مرة أخرى دون حاجز الـ 17000 نقطة، ولكنه نجح اليوم في تجاوز هذا المستوى الهام والوصول إلى 17800 نقطة.

وأوضح أن زيادة قيم التداول تعد إشارة على زخم كبير من قبل المستثمرين المحليين تجاه البورصة المصرية، خصوصا مع بدء تنفيذ بعض الصفقات الخاصة بتخارج الحكومة من مساهمتها في بعض الشركات، وهو ما يدعم توجيه الأنظار إلى السوق بالفترة المقبلة.

وأضاف أن العديد من المتعاملين والمستثمرين الأفراد يبحثون عن مخزن للقيمة، مع ارتفاع معدلات التضخم، وتراجع الجنيه أمام الدولار، سواء عبر أسواق الذهب أو الأوراق المالية.

وتابع: "نرى إقبالا من العديد من المستثمرين على البورصة المصرية في الفترة الحالية. أتوقع عدم حدوث تحرك في سعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار قبل نهاية الربع الثالث من العام الجاري"، بحسب كمال.

وتوقع اتجاه لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، تثبيت سعر الفائدة في اجتماعها المقرر في 22 يونيو الجاري، وهو ما يدعم الاستقرار في سوق الأسهم المصرية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.