خاص

خبير للعربية: هذه أسباب الربحية العالية لقطاع المصارف في الكويت

رأفت هاشم: البنوك قادت مؤشر البورصة الكويتية للصعود خلال النصف الأول من 2023

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال نائب رئيس إدارة البحوث والدراسات في شركة "الاستثمار الوطنية" في الكويت، رأفت هاشم، إن قطاع المصارف هو الأكبر حجماً في بورصة الكويت، حيث يمثل 63% من القيمة لإجمالية للسوق، مشيراً إلى أن أرباح القطاع وصلت في النصف الأول إلى ما يزيد عن 812 مليون دينار (2.646 مليار دولار)، بزيادة قدرها 48% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وأكد هاشم في مقابلة مع "العربية" اليوم الأحد، أن جميع البنوك الكويتية حققت نمواً باستثناء بنكين فقط، مشيراً إلى أن المكررات الربحية لقطاع البنوك في الكويت أعلى من القطاعات المماثلة في باقي دول الخليج.

مادة اعلانية

تابع: هذه النمو القوي للأرباح له عدة أسباب، وفي مقدمتها ارتفاع أسعار الفائدة الذي أثر إيجاباً على على أرباح القطاع بصورة عامة.

وكان تقرير صادر في الكويت، أظهر أن مؤشرات السلامة المالية للبنوك المحلية سجلت بنهاية 2022 قفزات كبيرة على كل الأصعدة، حيث لا تزال تمتلك البنوك الكويتية أعلى نسب لتغطية القروض غير المنتظمة عند 297.6%، وكذلك أعلى نسبة لمعيار كفاية رأس المال وجودة الأصول والربحية والتي تؤهلها لتجاوز أي أزمات بفضل التدابير والإجراءات الاستباقية التي تعمل عليها البنوك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.