.
.
.
.
فيروس كورونا

هجرة الأموال بين الأصول.. شهية المخاطرة ترتفع

نشر في: آخر تحديث:

قال مدير إدارة بحوث الأسواق في ATFX Global Markets، رامي أبو زيد، إنه لولا ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا وعودة الإجراءات الاحترازية في بعض الدول، لكانت الأسواق ارتفعت على نحو أكبر بعد إعلان فاعلية لقاح موديرنا.

وأضاف في حديثه مع العربية أن التداولات تأتي مدفوعة بالمشاعر في هذه التوقيتات، ثم بعد ذلك تتجه الأسواق للتركيز على لوجستيات النقل وتصنيع اللقاح.

وأشار إلى أنه من الواضح أن هناك تبديلا في المراكز بالأسواق، فالأموال تتجه من الذهب الذي استخدم على مدار هذا العام كوسيلة للتحوط، إلى سوق الأسهم مع رغبة المستثمرين في المخاطرة.