.
.
.
.
اقتصاد السعودية

عام صعب.. هكذا تعامل معه صندوق الاستثمارات العامة السعودي

نشر في: آخر تحديث:

رغم العام الصعب الذي مر به الاقتصاد العالمي، قام صندوق الاستثمارات العامة في السعودية بخطوات مهمة، أبرزها الآتي:

- اقتنص فرصا لبناء محفظة استثمارية متنوعة تماشيا مع رؤية 2030.

- ضاعف أصوله منذ 2015 إلى 360 مليار دولار بنهاية الربع الثاني 2020.

- تقلبات الأسهم العالمية في 2020 مثلت فرصة انتهزها الصندوق.

- إدارة نشطة للاستثمارات ساهمت في اقناص الفرص أكثر من مرة.

- قيمة محفظة الصندوق في وول ستريت بنهاية سبتمبر 2020 بلغت 7 مليارات دولار.

- لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية: تخارج الصندوق من 6 استثمارات والدخول في استثمارين جديدين بالربع الثالث.

الصندوق استحدث:

- 11 ألف وظيفة مباشرة.

- 5 آلاف وظيفة غير مباشرة.

- 88 ألف وظيفة في قطاع المقاولات والإنشاءات.

- أطلق شركة روشن العقارية لتطوير أحياء متكاملة في مناطق مختلفة من المملكة.

- رفع مؤخرا حصته في شركة أكوا باور من 33.36% إلى 50%.

جائحة كورونا أسهمت في تسارع وتيرة التغيّر التكنولوجي، والصندوق يسعى إلى توطين التقنية المتقدمة وتطبيقاتها من أجل تنمية اقتصاد المملكة على المدى الطويل.