.
.
.
.
السعودية

STC تكشف عن أكبر مركز للبيانات في المنطقة بمساحة 180 ألف متر مربع

نشر في: آخر تحديث:

كشفت شركة stc السعودية، عن المرحلة الثالثة من مشروع مراكز البيانات، والذي يعد أكبر مشروع لإنشاء مراكز البيانات في المنطقة، بعد الانتهاء من المرحلتين الأولى والثانية.

وقالت الشركة في بيان لها، اليوم الأحد، إن المرحلة الجديدة تهدف إلى توسيع المساحة والسعة وتسريع تحقيق أهداف التحول الرقمي في المملكة. كما توفر توزيعا سلسا للبيانات على مستوى عالمي مع حلول تحسين الطاقة التي تتوافق مع أهداف مبادرة السعودية الخضراء للاستدامة البيئية.

وتعد المرحلة الثالثة من مراكز البيانات المحسّنة بمثابة طاقة تقنية حاسوبية معلوماتية مخططة بسعة قصوى تبلغ 125 ميجاوات، مع مساحة مخصصة للأرض، تزيد عن 180 ألف متر مربع.

وتعد هذه المرحلة جزءا من طموح stc الأوسع واستراتيجيتها الشاملة لتقديم أفضل الخدمات الرقمية وخدمات الاتصالات.

وتابعت الشركة: "تتوافق المرحلة الثالثة مع معايير Hyper-scaler التي توفر بنية تحتية مرنة للغاية، حيث يتم استخدام أحدث تقنيات الاتصال لضمان تدفق مرن لحركة مرور البيانات والمعلومات الرقمية بين المرافق الفنية المختلفة للحفاظ على استمرارية الأعمال. ومن المتوقع أن تكتمل المرحلة الثالثة خلال الأشهر القليلة القادمة".

وتتكون مراكز بيانات stc من 16 مركزاً للبيانات، يتضمن 17000 وحدة تخزين، تخدم 8 مواقع متوازية موزعة على 6 مدن، مما يجعل هذا المشروع أكبر برنامج لبناء مراكز البيانات في المنطقة.

وسيُتيح المشروع، مناطق توافر رقمية مهمة تُؤمن مجموعة متكاملة من الخدمات الآمنة وإدارة الخدمات على المستوى العالمي بالإضافة إلى تدابير سلامة الأصول، عبر المدن الرئيسية: الرياض وجدة والدمام.

وأفادت بأنه تم تصميم مراكز البيانات وبنائها للتميز في القدرات والوظائف والنزاهة في التشغيل والكفاءة. ويؤكد هذا الاستثمار الدور القيادي لشركة stc للتحول الرقمي في المنطقة.

كما تهدف المرحلة الثالثة لتحسين "الوقت المستغرق في التقييم"، و"تجربة العملاء" و"قدرات الخدمة الذاتية" و"نماذج الشراكة المبتكرة" و"التركيز على خدمات أسرع وأكثر ذكاءً وأفضل جودةً" بالإضافة إلى جميع متطلبات الأعمال التجارية الطموحة.