قوة اليورو تقلص فرص تشديد السياسة النقدية في أوروبا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال رامي أبو زيد، كبير محللي الأسواق في One Financial Markets، في مقابلة مع "العربية"، إن الأرقام الجيدة للنمو في الاقتصاد الياباني طرحت تساؤلات حول توقيت بدء المركزي في تقليص برنامج التيسيير الكمي أو إيقافه.

وأشار إلى أنه رغم السيولة الكبيرة التي تضخ في السوق، لا تزال أرقام التضخم سيئة لقوة العملة اليابانية، كما أن ضعف الدولار خلال الأشهر الماضية أثر على خطة رئيس الوزراء تشينزو آبي لتحفيز الاقتصاد الياباني، خاصة في ظل النمو في الأرباع الستة الماضية بعد ارتفاع الطلب المحلي نتيجة رفع الأجور، الأمر الذي لم ينعكس على أرقام التضخم.

وقال أيضاً إن الأسواق تنتظر خطاب محافظ المركزي الأوروبي ماريو دراغي، قبل نهاية الشهر، إذ تعول على إشارات منه لتقليص برنامج التيسير الكمي، لكنه قلل من احتمالية ذلك مع استمرار قوة اليورو.

وبخصوص أسعار النفط، أوضح أن التراجع الكبير للمخزونات الأميركية نتج عن سياسة الإدارة في التخلص من جزء من الاحتياطي لخفض العجر في الميزانية.

أما عن التوتر مع كوريا الشمالية، فأشار إلى أنها تبدو إلى حد كبير حرباً كلامية، لكن مع وجود اللهجة الحادة في خطاب الإدارة الأميركية ستظل الأسواق في حالة قلق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.