.
.
.
.

هكذا ستجذب مشاريع السعودية ومصر استثمارات أجنبية

نشر في: آخر تحديث:

توقع رئيس اتحاد المستثمرين العرب السفير جمال بيومي، في مقابلة عبر الهاتف مع قناة "العربية"، أن يتطلب يجذب مشروعي نيوم والبحر الأحمر، في شمال غرب السعودية، والوجهات السياحية المحاذية في شرم الشيخ والغردقة، والعقبة، عشرات المليارات من الدولارت.

وأضاف أن الدول العربية الأخرى يجب أن تشارك في إنجناح هذه المشاريع، سواء الإمارات أو اليمن، لافتا إلى ضرورة وجود تحالف للبحر الأحمر يضم البلدان المطلة عليه خاصة وأن هذه المشاريع ستجذب مزيد من السكان إلى مناطق غير مأهولة بالسكان سواء في مصر أو السعودية.

وقال بيومي إن تكاتف رأس المال السعودي والإدارة والعمالة المصرية وبالشراكة مع الأردن كفيلة بنجاح مشروع ضخم كهذا الذي تم الإعلان عنه.

وفيما يتعلق بالجانب التشريعي قال بيومي إن مصر والسعودية قطعتا شوطا كبيرة في وضع النظم الخاصة بجذب الاستثمارات، لافتا إلى أن ما يهم المستثمر بالأساس هو الوقت الذي يستغرقه لربح أول 100 ألف دولار بعد استثمار مليون دولار.

وطالب بيومي الإعلام المصري والعربي بضرورة الترويج للاستثمار الأجنبي، خاصة وأن البعض يعتقد أننا لسنا بحاجة إلى هذا التعاون.