.
.
.
.
البنك الدولي

بعد الجائحة.. هذه تقديرات البنك الدولي لنمو اقتصادات دول الخليج

نشر في: آخر تحديث:

توقع البنك الدولي في تقريره الأخير أن تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعافيا متفاوتا في 2021 فبعد انكماش الناتج المحلي بنسبة 3.8% عام 2020، يتوقع البنك الآن نموا إجماليا بـ 2.8% لاقتصاد المنطقة.

أكد عصام أبوسليمان المدير الإقليمي للبنك الدولي في دول مجلس التعاون الخليجي، في مقابلة مع "العربية" أن توقعات البنك الدولي، لنمو اقتصاد دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، 2.6% للعام الحالي.

وأوضح أن دول الخليج، تمكنت من السيطرة على تداعيات الجائحة على الاقتصاد مع تسريع اللقاحات بشكل أكبر وأكثر نجاحا مقارنة مع كثير من دول العالم، وهذا سيؤثر على دعم النمو الاقتصادي الخليجي، ليرتفع النمو إلى 4.7% في العام المقبل.

وقال إن دول الخليج استجابت ماليا بشكل خاص للجائحة مع استمرار الإنفاق العام، مع ضخ سيولة كبيرة في الأسواق مع دعم ديون الشركات الخاصة، وهذا شكل سندا للشركات لتستعيد نشاطها.