خاص

"هيرميس": السعودية ستحافظ على مكانتها كأكبر سوق للاكتتابات بالمنطقة هذا العام

أسواق الإمارات ستشهد نقطة تحولية في اكتتابات القطاع الخاص

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال الرئيس المشارك لقطاع الترويج وتغطية الاكتتاب في المجموعة المالية، محمد فهمي، إن زخم الاكتتابات في منطقة الخليج سيتواصل هذا العام وذلك بفعل الظروف الاقتصادية المواتية في المنطقة.

وأضاف فهمي في مقابلة مع "العربية"، أن زخم الاكتتابات المتوقعة في العام الحالي لن يكون بنفس زخم العام الماضي، إلا أنه سيشهد اكتتابات كثيرة.

وأكد على تحسن جودة الاكتتابات المرتقبة خلال العام، مضيفا أن "الميزة تكمن في أن أسواق الخليج هي الأسواق الوحيدة النشطة في العالم".

ولفت فهمي إلى أن الاكتتابات في أسواق أميركا وأوروبا "معدومة" في الوقت الراهن، بينما الظروف الاقتصادية في منطقة الخليج "مواتية جدا".

وأفاد بأن الشركات الخليجية تسجل أداء إيجابيا هذا بجانب القرارات الحكومية السليمة لدعم النمو الاقتصادي بجانب نمو الأسواق.

السوق السعودية

وأكد فهمي على مواصلة زخم الاكتتابات الأولية في السوق السعودية مع حفاظها على مكانتها كأحد أكبر أسواق الاكتتابات في المنطقة، لافتا إلى أن السوق قد تشهد اكتتابات لشركات من القطاع الخاص بجانب الشركات الحكومية.

وتوقع أن تشهد سوق أبوظبي المالية نشاطا كبيرا في قطاعات مختلفة بدأت بـ"أدنوك غاز"، بالإضافة إلى ذلك ستشهد سوق دبي طروحات أولية في قطاعات مختلفة.

وقال فهمي: "المميز هذا العام أن أبوظبي ودبي ستشهدان اكتتابات من القطاع الخاص، وهذه ستكون نقطة محورية وتحولية لأسواق الإمارات".

وأظهر تقرير حديث من إرنست ويونغ (EY) حول نشاط الاكتتابات العامة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تسجيل رقم قياسي في عدد الاكتتابات في عام 2022 بلغ 51 اكتتاباً جمعت 22 مليار دولار، بارتفاع سنوي قدره 143% في عدد الصفقات، و179% في قيمتها، مقارنة بالعام 2021 الذي شهد تسجيل 21 اكتتاباً فقط.

وشهدت أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نشاطاً لافتاً مع تسجيل 20 اكتتاباً خلال الربع الأخير من عام 2022، جمعت عائدات إجمالية بلغت نحو 7.3 مليار دولار.

وحافظت المملكة العربية السعودية على هيمنتها في نشاط عمليات الإدراج في الربع الأخير من عام 2022 مع تسجيل سبعة اكتتابات عامة في السوق الرئيسية "تداول"، جمعت عائدات إجمالية بقيمة 4.7 مليار دولار، بينما شهدت "نمو" السوق الموازي تسجيل ستة اكتتابات عامة بعائدات بلغت 65.2 مليون دولار، وعمليتي إدراج مباشر.

وكان اكتتاب شركة أرامكو السعودية لزيوت الأساس "لوبريف" في الربع الثالث من عام 2022، هو الأكبر، مع عائدات بلغت 1.3 مليار دولار مليون دولار. كما طرحت شركة أمريكانا للمطاعم العالمية 30% من رأس مالها عن طريق أول اكتتاب مزدوج ومتزامن في سوق أبوظبي للأوراق المالية والسوق السعودية "تداول"، لجمع ما يصل إلى 1.8 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.