أسعار النفط

CMarkits للعربية: قرار "أوبك+" قد يكون مهماً للأسواق بحال استمر التشديد النقدي

الشمري: حالة عدم اليقين مرتفعة "بعض الشيء"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال الرئيس التنفيذي لـ "CMarkits" لندن يوسف الشمري، في مقابلة مع "العربية"، إن خفض روسيا صادراتها بنصف مليون برميل يومياً في أغسطس يعود لسببين هما أن هناك حالة من عدم اليقين بشأن البيانات الروسية التي قد تكون مرتفعة نوعا ما. بالإضافة إلى الحاجة لزيادة الاستهلاك المحلي خصوصا فيما يتعلق بالطلب على الكهرباء.

وفيما يتعلق بالأسعار، أشار الشمري إلى أن الأسواق بدأت تلاحظ أثر التخفيضات الطوعية الأولى التي قامت بها السعودية والتي اتخذت حييز التنفيذ في يوليو الماضي.

وأضاف: "قرارات الإنتاج تأتي تزامنا مع إجراءات الحكومة الصينية في دعم القطاع العقاري. ويعتبر هذا القطاع من أسباب التباطؤ الاقتصادي في الصين، الأمر الذي انعكس على حالة الأسواق رغم التخفيضات الطوعية التي اتخذتها أوبك بلس في الشهر الماضي. وبالتالي، أتصور أن هناك عوامل عديدة تؤثر على السوق. وبالطبع يبقى القرار الروسي الأخير عاملا مهما، مما أدى إلى تحسب سوق النفط حاليا".

وأوضح أن الصين لا تشهد ضعفا كبيرا في الطلب، خاصة أن الطلب في الصين تجاوز 15 مليون برميل يوميا بينما كانت المستويات عند 14 مليون برميل يوميا قبل الجائحة، وذلك بدعم من توافر الإمدادات الروسية رغم الحرب حيث توجهت أغلبية الصادرات إلى الصين والهند.

وبالنسبة لتوقعات سوق النفط للنصف الثاني من 2023، قال الشمري إن حالة عدم اليقين مرتفعة "بعض الشيء" في ظل ارتفاع معدلات الفائدة.

وتابع: "بحال استمرت البنوك المركزية برفع الفائدة، وهو أمر وارد، فقد لا يصل الطلب إلى مستويات 2 مليون برميل يوميا بحسب التقديرات، وقد يتراوح ما بين 1.5 و2 مليون برميل يوميا، مما قد يعني أن قرار أوبك بلس بخفض الإنتاج قد يكون عاملا جدا مهما لتجنب حصول وفرة في الإمدادات".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.