كيف تنظر المؤسسات الدولية لميزانية السعودية؟

نشر في: آخر تحديث:

تسعى الميزانية السعودية للعام 2018، لتحقيق 3 أهداف كبرى، بحسب مؤسسات دولية، رأت أنها إيجابية وداعمة لتحريك عجلة الاقتصاد ودعم القطاع الخاص.

من بين الأهداف الكبرى التي سعت الميزانية السعودية لتحقيقها، تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية، الإنفاق الحكومي الرأسمالي، بالإضافة إلى تعزيز برامج الحماية الاجتماعية عبر تطبيق برنامج حساب المواطن.

مديرة برنامج الجغرافيا الاقتصادية في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية علياء مبيض، في مقابلة مع قناة "العربية"، قالت إن الميزانية السعودية لعام 2018، جاءت تنموية بدرجة كبيرة حيث تعزز رفع مستويات النمو الاقتصاد وتحسين نوعية النمو.

وأضافت أن المبادرات التي جاءت بها الميزانية السعودية تحقق الأهداف التنموية، ومن بينها 3 أهداف هامة، أنها تحقق الإصلاحات، وترفع بنسبة كبيرة من النفقات الرأسمالية، فأرقام النمو في 2017، تعكس ركود ناتج عن نمو سلبي للاستثمار خلال عامي 2016، و2017، وهذا هو الدافع الأساسي للانكماش الاقتصاد السعودي، بالإضافة إلى الإنفاق الحكومي الذي سيعزز القطاع الخاص، كما أنها تحمي الأهداف الاجتماعية عبر إطلاق برنامج حساب المواطن الذي يحمي الشريحة الأكثر هشاشة في المجتمع.