.
.
.
.

هل يستطيع منتجو النفط العودة إلى طاولة الحوار من جديد؟

نشر في: آخر تحديث:

قال الخبير النفطي، وليد خدوري إن التجارب الماضية تشير إلى أن إيجاد حل بين منتجي النفط خلال الفترة الراهنة قد يستغرق عدة شهور.

وأضاف في حديثه مع قناة العربية، أن العالم أمام أزمة عالمية تؤثر على النفط، وأن السبب وراء عدم موافقة روسيا على خفض الإنتاج يعود إلى أن بعض الشركات النفطية الكبرى مثل روسنفط كانت تضغط لعدم تمديد تخفيض الإنتاج لأن لديها طاقة إنتاجية فائضة، كما أن روسيا متضررة من تصدير النفط والغاز الصخري الأميركي.

وأشار إلى أن الموقف الروسي في اجتماع أوبك بلس الماضي، كان ينظر إلى المصالح الضيقة للشركات الروسية دون النظر إلى المصلحة العامة لكافة الدول.

وأشار إلى أن سوق النفط يواجه مشكلتين أساسيتين، وهما وجود فائض نفطي تجاري بالعالم، وانخفاض شديد في الطلب غير مسبوق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة