.
.
.
.

هل تمثل القروض أزمة للشركات الكويتية المدرجة؟

نشر في: آخر تحديث:

قال عيد الشهري، المدير العام لشركة الأجيال القادمة للاستشارات، إن تصنيف ستاندرد أند بورز للكويت ساهم في زيادة الضغوط على سوق الأسهم اليوم.

ويرى أن تخفيض التصنيف الائتماني استند إلى حدوث أسوأ السيناريوهات.

وأشار إلى أن انتقاء الشركات للاستثمار بها يعتمد في الوقت الحالي على نسب السيولة المالية ومدى قدرة السيولة على الصمود أمام تلك التحديات.

وأوضح أن ديون الشركات في الوقت الحالي لا تعد مشكلة، خاصة في ظل التسهيلات التي تمنحها البنوك للعملاء، فيما يتعلق بتأجيل سداد الأقساط.