.
.
.
.
سوق السعودية

كيف منح صندوق الاستثمارات العامة إعمار الاقتصادية حلاً مختلفاً لمديونياتها؟

نشر في: آخر تحديث:

حل مختلف لمديونية إعمار المدينة الاقتصادية تجاه وزارة المالية السعودية، يختلف عما حدث قبل خمس سنوات.

هذه المرة توصلت الشركة إلى اتفاقية لتحويل جزء من المديونية إلى حصة لصندوق الاستثمارات العامة في الشركة، بما يؤدي إلى خفض مطلوبات الشركة بما يقارب 27%.

وحصلت إعمار المدينة الاقتصادية على قرض وزارة المالية في العام 2011 وكان بقيمة 5 مليارات ريال.

وكان من المفترض بدء سداد القرض في العام 2015، لكن تم تمديد فترة السماح للسداد خمسة أعوام إضافية حتى 2020 و2026.

وبموجب الاتفاقية الجديدة، سيتم تحويل 2.8 مليون ريال من إجمالي القرض إلى صندوق الاستثمارات العامة.

وستتم زيادة رأسمال شركة إعمار المدينة الاقتصادية بواقع 283 مليون سهم لصالح الصندوق وبالقيمة الاسمية البالغة 10 ريالات للسهم.

وفي حال إتمام ذلك سيتملك الصندوق 15% من الشركة.

هذه العملية ستحل مشكلة الفجوة بين المطلوبات المتداولة والموجودات المتداولة، والتي فاقت 3.1 مليار بنهاية النصف الأول، وبالتالي ستنخفض المطلوبات المتداولة بنحو 60% من مستواها البالغ 4.7 مليار ريال، في حين ستعزز حقوق المساهمين بنحو 43%.

كما ستنخفض الخسائر المتراكمة للشركة لتصل إلى 17% من رأس المال، مقارنة بأكثر من 22% بنهاية النصف الأول من العام.

وستدخل الصفقة حيز التنفيذ بعد الحصول على الموافقات اللازمة بالإضافة إلى موافقة الجمعية العمومية غير العادية على زيادة رأس المال.