وول ستريت

انقلاب منحنى العائد على سندات الخزانة الأميركية مع استمرار التضخم

يعد تحذيرا من ركود خلال عام أو عامين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استأنفت عوائد السندات الحكومية الأميركية صعودها يوم الجمعة مع انقلاب جزء رئيسي من منحنى العائد لوزارة الخزانة الأميركية للمرة الثالثة الأسبوع الماضي، في إشارة واضحة لاستمرار التضخم ووسط قلق من أن الاحتياطي الفيدرالي قد يقوم برفع الفائدة بوتيرة أسرع من التوقعات السابقة.

وينعكس منحنى العائد أو ينقلب عندما يصبح العائد على السندات الأقصر أجلاً، أعلى من العائد على السندات الأطول أجلا، وهو ما يعتبره الاقتصاديون إنذاراً من ركود متوقع خلال فترة عام أو عامين.

وقد ارتفع العائد على سندات السنتين بأكثر من 13 نقطة أساس إلى 2.47٪، متجاوزًا العائد على سندات الـ30 عامًا للمرة الأولى منذ عام 2007، وليبتعد بشكل أكبر عن العائد على سندات العشر سنوات.

جاء ذلك بعد صدور بيانات أظهرت تراجع معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى 3.6% بعد إضافة 431 ألف وظيفة جديدة في مارس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.