خاص

ناصر السعيدي للعربية: الأسواق تجاهلت بعض تصريحات رئيس "الفيدرالي"

جاء قرار زيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس بالتوافق مع توقعات الأسواق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال رئيس شركة ناصر السعيدي وشركاه، الدكتور ناصر السعيدي، إن تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، لم تكن مفاجأة للأسواق، وجاء قرار البنك عند توقعاتها بزيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس، ولذلك حدث تفاؤل في الأسواق نتيجة تصريحات جيروم باول.

فيما شدد باول على بقاء "الفيدرالي" حذراً بشأن "إعلان النصر" في معركته ضد التضخم، قال السعيدي، إن باول ذكر في خطابه تراجع نسب التضخم عالمياً نتيجة تراجع أسعار الطاقة وتحسن أسعار النقل، لكن معدل التضخم الأساسي يظل مرتفعاً مع ارتفاع استمرار أسعار الخدمات.

كان جيروم باول، قال إن التضخم في أميركا لا يزال مرتفعاً، وفوق المعدل المستهدف البالغ 2%.

وبحسب السعيدي، فإن الأسواق لم تركز مع حديث باول عن استمرار التشديد الكمي وتقليص محفظته من الأصول في ظل ارتفاع أسعار الفائدة.

وأشار إلى ارتياح "الفيدرالي" للأوضاع الحالية والتحسن في معدل التضخم خلال الشهرين الماضيين، ولذلك فمن الواضح استمرار سياسة "الفيدرالي" الحالية.

وتابع السعيدي: "الأسواق تتوقع وصول مستوى أسعار الفائدة إلى أقل من 5%، فإن المتوقع وصولها إلى 5% وقد تتجاوزها".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.