اقتصاد السعودية

إنتاج القطاع الخاص غير النفطي بالسعودية يسجل أسرع وتيرة نمو منذ مارس 2015

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أظهر مسح اليوم الأربعاء زيادة النشاط التجاري غير النفطي بالسعودية في يونيو/حزيران، مدعوما بقوة نشاطي البناء والسياحة.

فقد ارتفع مؤشر بنك الرياض لمديري المشتريات في السعودية المعدل في ضوء العوامل الموسمية إلى 59.6 في يونيو/حزيران، من 58.5 في مايو/ أيار، بفارق كبير من مستوى الخمسين الفاصل بين النمو والانكماش.

وقفز المؤشر الفرعي للإنتاج إلى 661 من 61.7 في مايو/أيار، مسجلا أسرع وتيرة نمو منذ مارس/آذار 2015.

وقال رئيس الباحثين الاقتصاديين في "بنك الرياض" نايف الغيث، إن القطاع الخاص غير المنتج للنفط في المملكة ظل على مسار نمو تصاعدي في نهاية الربع الثاني، مع تسارع تدفقات الأعمال الجديدة وخاصة في أنشطة البناء والسياحة.

وأضاف "مع ذلك فإن هذا التحسن الاقتصادي يحتمل أن يساهم في زيادة الضغوط التضخمية إلى جانب الزيادات المسجلة في تكاليف العمالة ومواد البناء".

وارتفع المؤشر الفرعي للطلبات الجديدة إلى 69.5 في يونيو/حزيران من 67.3 في الشهر السابق مسجلا أعلى مستوى منذ سبتمبر/ أيلول 2014، وذلك بدعم من قوة الطلب وظروف السوق الإيجابية.

وتضخ الحكومة السعودية مليارات الدولارات في تطوير القطاعات الاقتصادية غير النفطية بهدف تنويع مصادر الإيرادات بعيدا عن الهيدروكربونات.

وقال الغيث: "في نهاية المطاف تظل الاستثمارات المدعومة من الحكومة وخاصة في مشروعات البنية التحتية ضرورية لقطاع الأعمال"، مضيفا أن المعنويات إزاء النشاط المستقبلي لا تزال إيجابية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.