خاص

إلى أين يتجه سعر الدولار الأميركي بالفترة المقبلة؟

قال: بدء تباطؤ في عملية التوظيف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال خبير الأسواق العالمية، نورس حافظ، إن بيان الاحتياطي الفيدرالي أظهر أن السياسة التشددية الحالية كافية دون الحاجة لمزيد من رفع معدل الفائدة، فيما يتراجع معدل التضخم تدريجيا.

وأضاف نورس حافظ، في مقابلة مع "العربية Business"، أن مسار الاقتصاد بدأ نوعاً من التباطؤ في عملية التوظيف مع تراجع نمو القطاع الخدمي، ولذلك تتراجع البيانات الاقتصادية تدريجيا، ولذلك أبرز إشارة من الفيدرالي هو أن السياسة الحالية كافية.

وأوضح أن "الفيدرالي" سيركز على خفض الفائدة إذا تباطئ الاقتصاد بشكل ملحوظ لعدة أشهر متتالية، وهذا سيكون تأثيره سلبيا على الدولار.

وتابع: "أي تراجع سريع للتضخم سيكون سلبيا على الدولار، ويرتبط مؤشر الدولار بالاقتصادات الكبرى لا سيما باليورو والاسترليني، ويكتفي المركزين الأوروبي والبريطاني على نفس السياسة وأن معدلات الفائدة الحالية كافية لتراجع التضخم تدريجيا ولذلك سيحدث تراجع لسعر الدولار تدريجيا وحدوث هبوط ثم تصحيح".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة