خاص

ماذا يحكم إصدارات ديون الأسواق الناشئة في 2024؟.. "فيتش" تجيب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال الرئيس العالمي للتمويل الإسلامي في وكالة فيتش، بشار الناطور، إن إصدار دول الخليج وماليزيا وإندونيسيا وتركيا 51% من ديون الأسواق الناشئة بالدولار في أول 5 أشهر من 2024، هي نسبة لا يستهان بها.

وأضاف الناطور، في مقابلة مع "العربية Business"، أن تلك النسبة تمثل منفذا للمستثمرين العالميين إلى السعودية والإمارات، وتركيا، وماليزيا، وإندونيسيا.

وأوضح أن هذا التوجه لم يكن موجوداً قبل عدة سنوات، لكن الوصول إلى تلك النسبة جاء نتيجة سياسات الدول، مشيراً دخول السعودية لسوق الإصدارات بشكل منتظم بعد توجه لتنويع مصادر التمويل.

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني إن دول مجلس التعاون الخليجي وماليزيا وإندونيسيا وتركيا، وهي أسواق أساسية للتمويل الإسلامي، أصدرت 51% من جميع إصدارات الدين بالدولار من جانب الأسواق بالناشئة، باستثناء الصين، وذلك في أول 5 أشهر من 2024.

تجاوزت قيمة هذه الإصدارات 200 مليار دولار، حيث كانت السعودية في الطليعة بنسبة 18.5% تليها الأرجنتين والإمارات بنسبة 9% لكل منهما.

وتوقعت "فيتش" استمرار هذا النمو في 2024–2025 مدفوعا بمبادرات حكومية لتطوير أسواق الدين وتنويع التمويل وتمويل عجز الميزانية والمشاريع الحكومية وسداد الديون التي يحل أجل استحقاقها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.