خاص

كيف تؤثر الانتخابات في أوروبا وأميركا على عملات الأسواق الناشئة؟

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال الرئيس التنفيذي للاستثمارات لدى Aro Asset Management، أحمد جابر، عملات الأسواق الناشئة الأكثر جدارة تراجعت خلال نصف السنة من العام الجاري، والصورة أكثر إيجابية في أسواق الصين والهند وجنوب إفريقيا.

وأوضح أن هناك رؤية إيجابية لعملة جنوب إفريقيا الراند، وشهدت ارتفاعاً طفيفاً منذ بداية العام الجاري، والسيناريو السياسي الأسوأ أصبح وراءنا بعد تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وأشار إلى بعض العملات الأخرى ارتفعت خلال العام الحالي حتى الآن، وعملات دول ما قبل الناشئة مثل سريلانكا مرتفعة 5%، فيما تراجع الجنيه المصري.

شهدت عملاتُ الدول النامية أسوأَ أداءٍ نصف سنوي لها منذ عدة سنوات، مدفوعةً بعدة عوامل، على رأسها عدم اليقين من قرار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي حول موعد خفض الفائدة، بالإضافة إلى تخارج المستثمرين من عمليات الـcarry trade قبيل انتخابات في كثير من الدول الأوروبية، وترقب انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة.

وعلى سبيل المثال، خسر البيزو المكسيكي 7% منذ بداية العام فيما تراجع الريال البرازيلي بنحو 13%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.