.
.
.
.

عملية دمج بأبوظبي تخلق صندوقا سياديا بـ250 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

تقرر ضم #مجلس_أبوظبي_للاستثمار، الذراع الاستثمارية لحكومة الإمارة، إلى مجموعة #مبادلة، مع قيام #أبوظبي بدمج صناديق سيادية بمئات المليارات من الدولارات.

وقالت "بلومبرغ" إن عملية الدمج ستخلق صندوقاً سيادياً للإمارة يصل حجم أصوله إلى ما يقارب 250 مليار دولار.

وقال ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد في حسابه الرسمي على تويتر اليوم الأربعاء: "أبارك خطوة إعادة تنظيم مجلس أبوظبي للاستثمار بضمه إلى مجموعة شركة مبادلة للاستثمار.. كخطوة متقدمة ونوعية لتعزيز التنافسية وخلق كيانات استثمارية عملاقة".

أبارك خطوة إعادة تنظيم مجلس أبوظبي للاستثمار بضمه إلى مجموعة شركة مبادلة للاستثمار .. كخطوة متقدمة ونوعية لتعزيز التنافسية وخلق كيانات استثمارية عملاقة.

وأضاف ولي عهد الإمارة: "نتطلع إلى استدامة النمو ومواصلة الإنجازات من خلال رؤية موحدة وتكاملية تبنى على المكتسبات، وتحفز الجهود وتستشرف آفاق المستقبل، لتضع شركاتنا الوطنية على سلم الريادة والتنافسية العالمية".

وأشارت "بلومبرغ" إلى أن عيسى محمد السويدي سيبقى على رأس مجلس أبوظبي للاستثمار، تحت إشراف الرئيس التنفيذي والمدير العام لـ"مبادلة" خلدون خليفة المبارك، فيما سيتولى مجلس إدارة "مبادلة" مسؤولية إدارة الصندوق.