خاص

خبير: عدة عوامل تجبر "الفيدرالي" على الاستمرار في رفع الفائدة

ترقب لشهادة جيروم باول وبيانات الوظائف الأميركية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال خبير الأسواق العالمية عبد العظيم الأموي، إن أبرز البيانات المرتقبة خلال الأسبوع الحالي، هي شهادة رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يوم الثلاثاء، بشأن السياسة النقدية، ويتوقع أن يؤكد استمرار ارتفاع أسعار الفائدة لفترة زمنية أطول.

وأضاف الأموي في مقابلة مع "العربية"، اليوم الأحد، أن الأسواق تترقب أيضاً بيانات الوظائف الشهرية يوم الجمعة والتي قد تكون مراجعة لبيانات يناير القوية.

وأوضح أن "تلك البيانات ستجعل "الفيدرالي" في موقف صعب وتجبره على الاستمرار في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة لأن البيانات القوية وسوق العمل القوي ستجعل التضخم يستمر في الارتفاع".

وتابع: "البيانات تظهر وجود إنفاق قوي من المستهلكين مع نسبة بطالة منخفضة، وأجور مرتفعة ما يجعل الفيدرالي ليس أمامه سوى رفع الفائدة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.