خاص

كيف نمت بيئة ريادة الأعمال في السعودية؟

الشركات الناشئة السعودية تجذب استثمارات بقيمة 790 مليون دولار في 2023

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

على الرغم من التراجعات العالمية التي شهدها الاستثمار الجريء على إثر ارتفاع أسعار الفائدة، لكن الشركات الناشئة السعودية نجحت في تأمين 790 مليون دولار من التمويل عبر 90 صفقة بفضل الدعم الحكومي وعدة برامج ساهمت في تعزيز بيئة ريادة الأعمال في المملكة هذا إضافة إلى تخصيص 3.7 مليار دولار من جهات حكومية وخاصة للاستثمار في صناديق رأس المال الجريء.

تتزايد أهمية السعودية كحاضنة للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتؤدي الحكومة ممثلة بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات دورا حاسما في تعزيز بيئة ريادة الأعمال من خلال العديد من المبادرات والبرامج، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر:

- البرنامج الوطني لتطوير التقنية NTDP

ويهدف إلى دعم شركات التقنية لتطوير منتجاتها وبناء قدراتها وتعزيز علاقاتها مع الجامعات ومراكز الأبحاث بما يتماشى مع أهداف رؤية 2030.

- "برنامج الشركات المليارية" Saudi Unicorns

أطلقته وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات و"مسك" والبرنامج الوطني لتنمية تقنية المعلومات خلال المؤتمر التقني العالمي "ليب23" في يوليو الماضي ويدعم حالياً 35 شركة تقنية متسارعة النمو.

- مبادرة مركز ريادة الأعمال الرقمية CODE

ويضم أكثر من 500 شركة ناشئة ويقدم الإرشاد والتوجيه والدّعم التقني في مختلف مراحل مشروع و أدوات رقمية مجانية ومُخفّضة من منصات عالمية.

ويمكن حجز واستخدام مرافق المركز المتنوعة مجاناً وزيادة فرص التمويل للشركات الناشئة بمراحلها وجولاتها الاستثمارية المختلفة.

وجذبت هذه المبادرات وغيرها رؤوس الأموال المغامرة المحلية والأجنبية إلى السعودية حيث تتواجد أكثر من 1600 شركة ناشئة مدعومة بأكثر من 140 برنامجًا إضافة إلى 3.7 مليار دولار تم تخصيصها للاستثمار في صناديق الاستثمار الجري لدعم منظومة الشركات الناشئة في السعودية خلال هذا العام، وهذه المبالغ تم الإعلان عنها حتى الآن لكن هناك صناديق جديدة تم إنشاؤها ولم تعلن رسمياً عن قيمة الاستثمارات.

وكان قد شهد الاستثمار الجريء فترة ذهبية العام الماضي، وبحسب أرقام منصة الموجز الرقمي فقد بلغ حجم الاستثمارات في الشركات الناشئة في السعودية 960 مليون دولار في 2022 عبر 149 صفقة، لكن العام الحالي شهد تراجعاً عالمياً في الاستثمار الجريء على إثر ارتفاع أسعار الفائدة، ولكن نجحت الشركات الناشئة السعودية في تأمين 790 مليون دولار من التمويل عبر 90 صفقة.

كانت أكبر الصفقات من نصيب "Tabby" عند 200 مليون دولار، و "Floward" عند 156 مليون دولار، و"نعناع" عند 133 مليون دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة