.
.
.
.

شاهد.. أمواج من البشر في مطارات أميركا بسبب كورونا

نشر في: آخر تحديث:

مع عودة مسافرين مرهقين إلى الولايات المتحدة وسط قيود على السفر بسبب فيروس كورونا المستجد، يضطرون للانتظار ساعات طويلة من أجل إجراء فحوصات طبية ضرورية في المطارات.

كتب مسافرون على مواقع التواصل الاجتماعي أنهم انتظروا في مطار أوهير الدولي بشيكاغو أربع ساعات في صفوف طويلة، ما أثار انتقادات من نواب إلينوي في الكونغرس.

وغرد جيه بي. بريتزكر، حاكم ولاية إلينوي، على "تويتر" مخاطبا الرئيس دونالد ترمب ونائب الرئيس مايك بنس، وقال إن إجراءات الاختبار تخضع للولاية القضائية الفيدرالية، وطالبهما باتخاذ إجراءات إضافية للتعامل مع الجمهور.

ردد هذه المخاوف أيضا زميلاه الديمقراطيان، السيناتور ديك دوربين، والسيناور تامي دوكوورث.

وكتبت دوكوورث على (تويتر) "هذا أمر غير مقبول وسيؤدي لنتائج عكسية. هذا عكس ما يجب علينا فعله للتصدي لمرض كوفيد-19. يجب على إدارة ترمب إرسال المزيد من الدعم لأوهير على الفور".

بينما يُسمح لمواطني الولايات المتحدة وحاملي البطاقات الخضراء وآخرين بالعودة للبلاد، يُنقل القادمون من أوروبا إلى أحد المطارات الأميركية الـ 13 المخصصة للخضوع لفحوص طبية وحجر صحي.

وأقر تشاد وولف، القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأميركي، بوجود صفوف طويلة في هذه المطارات، لكنه قال إن الاختبارات تستغرق دقيقة واحدة لكل مسافر.

وأضاف "نعمل حاليًا على إضافة قدرة فحص إضافية، والعمل مع شركات الطيران لتسريع العملية. أتفهم أن هذا أمر مرهق للغاية. في هذه الأوقات غير المسبوقة، نطلب منكم التحلي بالصبر".

وتشكلت صفوف طويلة وكثيفة في المطارات، حتى عندما دعا مسؤولو الصحة العامة إلى الابتعاد لمسافة كافية بين كل شخص وآخر لوقف انتشار الفيروس.

وفرت شرطة أوهير وشيكاغو للمسافرين مياها معبأة ووجبات خفيفة، وفقا لما أعلنته إدارة المطار على تويتر.