.
.
.
.

الإمارات تتصدى لكورونا.. وتعلق الصلاة في المساجد مؤقتاً

نشر في: آخر تحديث:

قررت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الإمارات، الاثنين، تعليق الصلاة في المساجد والمصليات ودور العبادة ومرافقها في جميع أنحاء الدولة مؤقتا اعتبارا من اليوم في تمام التاسعة مساء ولمدة أربعة أسابيع وذلك حرصا على سلامة الأفراد وصحة المجتمع.

ويأتي القرار تطبيقا للإجراءات الاحترازية والوقائية التي اتخذتها دولة الإمارات في مواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" والتزاما بالمسؤولية الوطنية والإنسانية واستنادا إلى تعليمات وزارة الصحة ووقاية المجتمع وفتوى مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي وبالتنسيق مع الجهات الدينية والصحية الاتحادية والمحلية.

وسيتم مراجعة قرار تعليق الصلاة في المساجد والمصليات ودور العبادة ومرافقها بعد أربعة أسابيع من الآن.

وأهابت "الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث" والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بالمواطنين والمقيمين والزوار على حد سواء الامتثال لهذا التوجيه الذي يصب في صالح أمن الوطن والمجتمع وصحة أفراده في ظل الظروف الحالية التي يعيشها العالم.

إغلاق السينما والألعاب الترفيهية

وأمس الأحد، أعلن المكتب الإعلامي لحكومة دبي، أن دائرة التنمية الاقتصادية في الإمارة طلبت من جميع دور السينما وحدائق الملاهي وصالات الألعاب الترفيهية والإلكترونية وصالات كمال الأجسام وأندية اللياقة البدنية ومعسكرات الربيع المرخصة في الإمارة التوقف عن تقديم خدماتها بصورة فورية بداية من اليوم الأحد حتى نهاية مارس.

كما أعلنت هيئة الثقافة والفنون في الإغلاق المؤقت للمتاحف والمواقع التاريخية والمكتبات العامة في الإمارة، بصورة فورية اعتباراً من الأحد 15 مارس وحتى نهاية الشهر الجاري.