.
.
.
.

أميركا.. معظم مصابي كورونا من الطواقم الطبية التقطوه خلال عملهم

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت بيانات جديدة للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن أكثر من نصف المصابين بفيروس كورونا من العاملين في مجال الرعاية الصحية التقطوا الفيروس على الأرجح من خلال التعامل مع مرضى مصابين أو زملائهم.

أعضاء طواقم طبية أميركيون
أعضاء طواقم طبية أميركيون

وتسلط النتائج الضوء على ضرورة تحسين سبل الحماية لمن يعملون في الصفوف الأمامية من الإصابة بالعدوى في الوقت الذي تواجه فيه المستشفيات حشودا من المرضى المصابين بمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد.

وقال باحثون في التقرير الأسبوعي للمراكز الأميركية بشأن المرضى والوفيات، إنه يجب فحص العاملين في مجال الرعاية الصحية لمعرفة إن كانوا يعانون من ارتفاع في درجة الحرارة أو من أعراض إصابة بالجهاز التنفسي في مستهل نوبات عملهم.

من أميركا
من أميركا

وأضاف التقرير أنه يجب أيضا إعطاؤهم الأولوية في الفحوصات الخاصة بالكشف عن فيروس كورونا، وأن يتم تزويدهم بمعدات الوقاية الشخصية الملائمة وتدريبهم على استخدامها وحثهم على عدم العمل إذا شعروا بأي أعراض مرضية.

وتتوقع المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ظهور المزيد من حالات الإصابة بفيروس كورونا بين الطواقم الطبية مع تزايد انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وسجّلت الولايات المتّحدة مساء الثلاثاء وفاة أكثر من 2200 شخص من جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، في أعلى حصيلة يومية على الإطلاق يسجّلها بلد في العالم، بحسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20:30 بالتوقيت المحلّي جامعة جونز هوبكنز التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد، أن وباء كوفيد-19 حصد خلال 24 ساعة أرواح 2228 شخصاً في الولايات المتّحدة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد إلى 25,757 وفاة.