.
.
.
.

رئيس مخابرات بريطانيا السابق: يجب محاسبة الصين بشأن كورونا

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس السابق لجهاز المخابرات البريطاني "إم. آي. 6" اليوم الأربعاء، إن الصين أخفت معلومات جوهرية حول انتشار فيروس كورونا المستجد عن بقية العالم، وبالتالي ينبغي أن تُحَاسب على هذا الخداع.

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أمس الثلاثاء، أنه سيوقف تمويل منظمة الصحة العالمية، قائلا إن المنظمة روجّت "للمعلومات المغلوطة" التي نشرتها الصين بشأن الفيروس.

وقال جون ساورز، رئيس المخابرات البريطانية منذ عام 2009 حتى عام 2014، إن من الأفضل إلقاء المسؤولية على الصين وليس منظمة الصحة العالمية.

وأضاف في حديث لـ"بي. بي. يس": "هناك غضب شديد في أميركا إزاء ما يرون أنه ضرر أُلحق بنا جميعا على يد الصين. وتتهرب الصين من تحمل جزء كبير من مسؤولية ظهور الفيروس والإخفاق في التعامل معه في البداية".

وأضاف: "عمل المخابرات هو الحصول على المعلومات التي أُخفيت عنك من دول وجهات أخرى، وكانت هناك فترة وجيزة في ديسمبر/الأول ويناير/كانون الثاني كان الصينيون يخفون فيها ذلك عن الغرب بالتأكيد".

وسبق أن اتهم ترمب والمخابرات الأميركية الصين بإخفاء معلومات مهمة حول فيروس كورونا.