.
.
.
.

ممثل لخامنئي يهاجم الأطباء ويتهمهم بدعم سوق الأدوية للأعداء

نشر في: آخر تحديث:

اتهم رجل الدين الإيراني غياث الدين طه محمدي ممثل المرشد الإيراني علي خامنئي، بمحافظة همدان غرب البلاد، بعض الأطباء الإيرانيين بدعم اقتصاد الأعداء بترويج منتجاتهم من الأدوية خلال مواجهة وباء فيروس كورونا.

وقال رجل الدين الإيراني إن "ما تعلّمه أطباؤنا هو العلوم المفروضة من الغرب والأعداء، وجهود الأطباء ستعزز فقط سوق الأدوية للأعداء". وذلك وفق ما نقل عنه موقع "سحام نيوز" الإصلاحي، الأربعاء.

وأضاف محمدي أنه "يجب تعزيز الطلب الإسلامي والتقليدي في إيران، ويجب إضفاء الطابع المؤسسي على هذا الطلب".

يأتي ذلك فيما قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في كلمة نقلتها قناة العالم التلفزيونية: الوضع الصحي لدينا جيد مقارنة بالدول المتقدمة.

وأضاف روحاني في كلمته "حركة تنقل المواطنين انخفضت كثيرا خلال هذه الفترة مؤكدا أن الأوضاع في البلاد ستتحسن تدريجيا.

وقال الرئيس الإيراني "وزارة الصحة تعمل جاهدة لتوفير الطواقم الطبية والصحية لرصد المصابين بكورونا ورعايتهم".

الأطباء والممرضون الإيرانيون ضحايا الفيروس

وتوفي حتى الآن نحو 110 من الأطباء والممرضين الإيرانيين منذ ظهور فيروس كورونا المستجد في البلاد في 19 من فبراير/ شباط الماضي، فيما أصيب نحو 1490 من الأطباء بهذا الفيروس.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، أعلن أمس الثلاثاء، أن عددا الوفيات في البلاد ارتفع إلى 4683 شخصا فيما بلغ إجمالي الإصابات 74 ألفا و877 شخصا.

وكشف جهانبور في تصريحات صحافية عن وجود 3691 من المصابين بفيروس كورونا المستجد بحالة صحية حرجة يرقدون في مستشفيات البلاد.