.
.
.
.

وفاة إعلامية بتلفزيون مصر بكورونا والنقابة تنعاها

نشر في: آخر تحديث:

توفيت صباح اليوم الثلاثاء إعلامية مصرية تعمل بالتلفزيون المصري بفيروس كورونا.

وأعلنت مصادر رسمية لـ "العربية.نت" وفاة الإعلامية رشا حلمي وتعمل بقطاع الأخبار بالتلفزيون المصري متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا ، حيث أصيبت بالمرض قبل أيام، وتم نقلها لمستشفى الحميات ولكنها فارقت الحياة صباح اليوم الثلاثاء بعد تدهور حالتها.

ونعى العاملون بمبنى التليفزيون زميلتهم، التي يعمل زوجها بقطاع الأخبار بالتلفزيون أيضا، مؤكدين أنها كانت نموذجا للتفاني والإخلاص والكفاءة المهنية.

من جانبه نعى مجلس نقابة الإعلاميين برئاسة الدكتور طارق سعدة الإعلامية الراحلة. وقال نقيب الإعلاميين: لقد فقدنا زميلة عزيزة كانت نموذجا ومثالا واضحا للالتزام في العمل الإعلامي.

وقبل أسابيع تسلل فيروس كورونا إلى مبنى التلفزيون المصري حيث أعلنت الهيئة الوطنية للإعلام في مصر، ، إصابة ممرضة في مبنى "ماسبيرو" بفيروس كورونا.

وذكرت الهيئة الوطنية للإعلام أن إدارة الرعاية الطبية بالمبنى، اكتشفت إصابة ممرضة، مضيفة أن آخر حضور لها كان الثلاثاء 7 أبريل، ولم تظهر عليها أي علامات تدل على إصابتها بالفيروس.

وأضافت أن الممرضة أجرت بعض الفحوصات، خارج عملها، كما تم إجراء مسحة التحليل بمستشفى عين شمس التخصصي، مشيرة إلى أنه تبين إصابتها بالمرض وتوجهت لأحد المستشفيات الحكومية المتخصصة للعلاج.

وأكدت الهيئة أن إدارة الرعاية تابعت المخالطين للممرضة في فترة تواجدها بالعمل، والتعامل مع أية حالة مشتبهة، كما قامت بتطهير أماكن العمل وتحديد المخالطين وإبلاغ جهة عملهم للراحة لمدة أسبوعين كإجراء احترازي.