.
.
.
.
فيروس كورونا

عين العالم على المتحور.. هل يجدي حظر السفر نفعاً؟

خبراء: من غير المعروف مدى انتشار السلالة الجديدة وحظر السفر يهدد بمزيد من المصاعب الاقتصادية

نشر في: آخر تحديث:

مع تفشي سلالات جديدة من فيروس كورونا، حظرت عدة دول رحلاتها مع بريطانيا لكبح التفشي لتعيد الذكريات إلى بدايات عام 2020، حيث أعلنت عواصم العالم إغلاق مطاراتها، ومع ذلك وصل الوباء إلى أغلب سكان الكرة الأرضية.

ولكن، مع محاولة الدول احتواء المتغير الجديد سريع الانتشار الذي أعلنت عنه بريطانيا، هل يجدي منع السفر نفعاً؟ وهو السؤال الذي أجابت عنه صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية في تقرير ذكرت فيه أنه قد يكون الأوان قد فات أيضاً هذه المرة.

كما يقول الخبراء إنه من غير المعروف مدى انتشار السلالة الجديدة بالفعل، وإن الحظر يهدد بالتسبب في المزيد من المصاعب الاقتصادية مع استمرار تزايد الخسائر التي يسببها الفيروس.

قرار "غير ذكي"

وقال الدكتور بيتر كريمسنر مدير مستشفى توبنغن الجامعي في ألمانيا، إن قرار وقف الرحلات "غير ذكي"، وتابع: "إذا كان هذا الفيروس الجديد موجودا في بريطانيا فقط عندها يكون من المنطقي إغلاق الحدود مع إنجلترا واسكتلندا وويلز، ولكن إذا انتشر فعلينا محاربته في كل مكان".

كما أكد خبراء أن بريطانيا لديها بعض من أكثر أجهزة المراقبة تطورا في العالم، والتي سمحت للعلماء هناك باكتشاف المتغير بالفيروس، في حين أنه قد يمر دون أن يلاحظه أحد في مكان آخر.

أمر حكيم

وقال الدكتور هانز كلوغ المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا، إن الدول الأعضاء ستحاول التوصل إلى قرار بشأن الفيروس المتحور، وأوضح أن "الحد من السفر لاحتواء الانتشار أمر حكيم حتى نحصل على معلومات أفضل".

ومع تزايد الدعوات في الولايات المتحدة للانضمام إلى عشرات الدول التي تفرض حظرا على السفر إلى بريطانيا، حث الدكتور أنتوني فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في أميركا على توخي الحذر. وقال في برنامج "PBS NewsHour" مساء الإثنين "أعتقد أننا يجب أن نفكر بجدية في طلب اختبار الأشخاص قبل قدومهم من المملكة المتحدة إلى هنا".

نتيجة سلبية

بدوره، قال حاكم نيويورك أندرو أم كومو، إن شركة الخطوط الجوية البريطانية ودلتا إيرلاينز وفيرجن أتلانتيك وافقت على طلب نتيجة اختبار فيروس كورونا سلبية من الركاب الذين يستقلون الرحلات من بريطانيا إلى نيويورك.

كما أضاف أنه "في غياب الإجراءات الفيدرالية أدعو حكام الولايات الآخرين إلى اتخاذ تدابير مماثلة قبل ذروة أيام السفر في العطلات".

هذا وتطلب العديد من البلدان بالفعل اختبار فيروس كورونا سلبي النتيجة للدخول، لكن منع جميع الرحلات بين الدول يعد اقتراحا أكثر خطورة، وفقا للصحيفة.

السفر للضرورة

وحثت المفوضية الأوروبية الفرع التنفيذي للاتحاد الأوروبي الدول الأعضاء لرفع الحظر الشامل عن بريطانيا حتى يمكن القيام بالسفر الضروري، لكن في الوقت الحالي يبدو أن الدول تفضل اتباع قواعدها الخاصة.

وأعيد فتح ميناء دوفر في بريطانيا منتصف ليل الثلاثاء- الأربعاء، ما يخفف قليلا من الطوق المفروض على بريطانيا منذ اكتشاف طفرة جديدة من فيروس كورونا، في وقت يجتمع الفرع الأوروبي من منظمة الصحة العالمية اليوم الأربعاء لوضع استراتيجية لمكافحة الفيروس المتحول.

فتح الحدود بين فرنسا وبريطانيا
فتح الحدود بين فرنسا وبريطانيا

لأول مرة

وللمرة الأولى منذ الأحد الماضي، وصلت سيارات تقل مسافرين إلى مرفأ كاليه الفرنسي من دوفر في بريطانيا ليل الثلاثاء- الأربعاء، ووصلت شاحنات على متن العبارة "كوت دي فلاندر" التابعة لشركة "دي أف دي أس" وكانت أول سفينة تغادر دوفر بعيد منتصف الليل بتوقيت فرنسا، وذلك بعد إجراء فحوصات لسائقي الشاحنات.

وهناك نوع من الفيروس المتحور ينتشر في جنوب إفريقيا، ومنعت عدة دول دخول المسافرين القادمين من هناك.

وأقر مسؤولون في فرنسا وألمانيا بأن الفيروس المتحور موجود بالفعل في بلديهما، وقال المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها إنه تم اكتشاف حالات قليلة من النوع الجديد في الدنمارك وأيسلندا وهولندا. وأبلغ مسؤولو الصحة في أستراليا وإيطاليا عن حالات لمسافرين من بريطانيا.

أكثر من 81 إصابة بالعالم

إلى ذلك أظهر إحصاء لرويترز أن أكثر من 81.5 ‬مليون أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليون و781891.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر كانون الأول 2019.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة