.
.
.
.

خبر سار.. شفاء أول حالة إصابة بالفيروس المتحور

في فلوريدا.. خروج شاب يبلغ من العمر 23 عامًا من العزل الصحي بعد أن كان أول شخص في الولاية يتم اختباره إيجابيا للسلالة الجديدة

نشر في: آخر تحديث:

في حين أثار التحور الجديد من فيروس كورونا الذي ظهر في بريطانيا، هلع العالم لكونه أكثر انتشاراً وعدوى، خرجت أخبار سارة من أميركا وتحديدا من ولاية فلوريدا.

فقد كشف مسؤولو الصحة في أميركا أن شاباً يبلغ من العمر 23 عامًا خرج من العزل الصحي بعد أن كان أول شخص في الولاية يتم اختباره إيجابيا للسلالة الجديدة، وفق ما نقلته صحيفة "فوكس نيوز"، اليوم الأحد.

وتم اكتشاف السلالة الجديدة في مقاطعة مارتن، على ساحل الكنز بولاية فلوريدا، لأول مرة الخميس الماضي من خلال أخذ العينات العشوائية من مركز السيطرة على الأمراض لاختبارات COVID-19.

بدون أعراض

كما قالت المسؤولة الصحية في مقاطعة مارتن كارول آن فيتاني، إن المريض "متعاون للغاية"، وفقًا لبروتوكولات COVID-19، مشيرة إلى أنه كان بدون أعراض ولم يسافر خارج الولاية مؤخراً.

هذا وكشفت دراسة بريطانية حديثة أن الطفرة المتحورة من كورونا هي فعلًا أكثر عدوى من الطفرات السابقة، على النحو الذي كان يخشاه العلماء، وذلك وفق تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأكدت الدراسة التي قام بها باحثون، أن المتحور الجديد الذي تم اكتشافه في بريطانيا مؤخراً أكثر قابلية للانتقال بنسبة تصل إلى نحو 50%.

في حين، أكد خبراء أن السلالة الجديدة لن تؤثر في فاعلية اللقاحات المضادة لكورونا التي طرحت في الأسواق.

وفيات أميركا هي الأعلى

هذا وأظهر إحصاء لرويترز أن أكثر من 84 ‬مليون نسمة أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليون و829384 وفاة.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر كانون الأول 2019.

وتصدرت الولايات المتحدة القائمة بعدد الإصابات والوفيات، مسجلة 20056302 إصابة مؤكدة، و347950 حالة وفاة.