.
.
.
.

بحث في ووهان.. ماذا قال فريق التحقيق عن منشأ كورونا؟

البحث جار عن منشأ كورونا والمهمة تنتهي أواخر الشهر.. فماذا قال المحققون؟

نشر في: آخر تحديث:

فيما يواصل فريق الأمم المتحدة البحث عن معلومات حول كورونا في الصين، أكد عضو في الفريق الذي تقوده منظمة الصحة العالمية ويزور مدينة ووهان أنه لن يتفاجأ بمدى صعوبة الوصول إلى منشأ جائحة كوفيد-19، مشيرا إلى أن الأمر يحتاج أعواما من البحث.

وقال دومينيك دواير، خبير الميكروبات والأمراض المعدية، اليوم السبت إن الفريق في ووهان دخل الأماكن التي طلب من السلطات الصينية دخولها، محاولاً معرفة تفاصيل الأيام الأولى لانتشار فيروس كورونا الذي رُصد لأول مرة في ووهان.

مفتاح اللغز

كما أضاف "يعلم الجميع كيف انتشر من سوق هوانان في ووهان، لكن المفتاح هو ما حدث في هذا الوقت وقبله".

إلى ذلك، قال دواير، وهو خبير أسترالي في مكافحة فيروس نقص المناعة المكتسبة المسبب للإيدز وعمل مع منظمة الصحة خلال تفشي سارس وإنفلونزا الطيور، إن لغز كورونا هو أن أوائل حاملي الفيروس بدون أعراض لم يعلموا على الأرجح بإصابتهم.

وأوضح أن الفريق أنهى زياراته الميدانية ويستعد الآن لتقديم نتائجه بأوضح ما يمكن نظرا لحجم الاهتمام بتقريره المتوقع قبيل انتهاء تصريح إقامته في الصين البالغ 28 يوما، تنتهي بنهاية الأسبوع المقبل.

إلا أنه شدد على أن "هناك الكثير من العمل المطلوب لمعرفة كيفية نقل الحيوانات، ومنها الخفافيش، للفيروس، فضلا عن الأجساد المضادة في أجساد المصابين المرضى بدون أعراض.

يذكر أن فريق المحققين كان زار خلال الايام الماضية مستشفيات ومنشآت أبحاث وسوق المأكولات البحرية الذي سجل أول انتشار للفيروس، إلا أن اتصالاته في ووهان كانت مقصورة على زيارات ينظمها الصينيون.