.
.
.
.
لقاح كورونا

"علامة فارقة".. نصف سكان بريطانيا تلقوا جرعة واحدة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، أمس السبت، أن المملكة المتحدة سجلت علامة فارقة في حملة التحصين ضد فيروس كورونا بحصول أكثر من نصف السكان على جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات المضادة للفيروس.

وقال هانكوك على تويتر "إنها علامة فارقة رائعة".

كما أظهرت بيانات رسمية أن 33.51 مليون شخص بالمملكة المتحدة حصلوا على الجرعة الأولى منهم 12 مليون فرد حصلوا على الجرعتين. وقالت وزارة الصحة إن العدد الرسمي لسكان بريطانيا يبلغ 66.8 مليون نسمة.

لقاحات مخصصة لسلالات كورونا المتحورة

هذا وكانت مجموعة أوكسفورد للقاحات في بريطانيا، قد كشفت في وقت سابق عن خططها لإنتاج لقاحات مخصصة لمكافحة السلالات المتحورة من فيروس كورونا المستجد.

وتوقع مدير المجموعة البروفيسور أندرو بولارد الذي تولى الإشراف على تجارب لقاح "أكسفورد أسترازينيكا"، أن تكون اللقاحات المطورة لمواجهة السلالات الجديدة جاهزة بحلول شهر سبتمبر المقبل.

من أحد المراكز الصحية لتلقي لقاح كورونا في لندن - فرانس برس
من أحد المراكز الصحية لتلقي لقاح كورونا في لندن - فرانس برس

كما قال إن اللقاحات بصورتها الحالية تؤمن بعضا من الحماية ضد السلالات المتحورة، مبيناً أن كوفيد 19 لن يكون ضاغطا على البلاد خلال الأشهر المقبلة.

وفي مقابلة صحفية بمناسبة مرور عام على تلقي أول شخص جرعة من لقاح كورونا إبان فترة التجارب السريرية، أوضح أن انتصار بلاده على وباء كورونا كان أمرا غير وارد قبل نحو عام، جاء ذلك في تصريحات لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأوضح بولارد، أن اللقاحات هي الحل للخروج من دوامة الإغلاقات التي لا تنتهي حول العالم.

لقاح أسترازينيكا - فرانس برس
لقاح أسترازينيكا - فرانس برس

لقاح أسترازينيكا والجلطات

يشار إلى أن لقاح أسترازينيكا أثار الجدل حول العالم بعد تسجيل حالات لتجلط الدم، وأعلنت السلطات البريطانية قبل أيام، أنها أحصت 168 إصابة بجلطات الدم لدى أشخاص تلقوا اللقاح، أفضى 32 منها إلى الوفاة من أصل 21,2 مليون جرعة أولى تم حقنهم بها.

وأكدت السلطات في تقرير أن تحليل هذه البيانات المسجلة حتى 14 أبريل يسمح بالتأكيد أن "فوائد اللقاح ما زالت تفوق مخاطره لدى غالبية الناس"، بحسب "فرانس برس".

ويبلغ معدل الإصابة بتجلط 7,9 لكل مليون جرعة بينما تشير البيانات إلى أن معدلا أعلى سجل بين البالغين الأصغر سنا، حسب السلطة التنظيمية التي أكدت أن هذه العناصر التي تتبدل يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند استخدام هذا اللقاح.

وأوصت اللجنة العلمية المشرفة على حملة التطعيم البريطانية في بداية أبريل بأن يقتصر استخدام لقاح "أسترازينيكا" على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن ثلاثين عاما عندما يكون ذلك ممكنا.

وشملت حالات الجلطات في المملكة المتحدة 93 امرأة و75 رجلا تتراوح أعمارهم بين 18 و93 عاما، وأصيب أحد هؤلاء بجلطة بعد تلقي الجرعة الثانية.