.
.
.
.

قرار مفاجئ.. يمنع فئات معينة من أخذ لقاح أسترازينيكا

كندا سجلت حالة واحدة لمصاب بالمتلازمة كان أخذ لقاح أسترازينيكا وعانى من مشكلات صحية

نشر في: آخر تحديث:

بعد ظهور عدد من حالات الإصابة بتجلطات الدم بعيد أخذ اللقاح، أعلنت وزارة الصحة الكندية أنها توصي الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الإصابة بمتلازمة كلاركسون (متلازمة تسرب شعيري)، عدم تلقي لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا.

وأوضحت الوزارة في بيان صدر بوقت متأخر أمس الثلاثاء، أنها ستقوم بتحديث الملصق الموجود على اللقاح لتنبيه المرضى المصابين بالمتلازمة لعدم أخذه.

كما أضاف البيان أن وزارة الصحة ووكالة الصحة العامة تراقبان تلك الحالات منذ أن أثيرت مخاوف محتملة تتعلق بالسلامة من قبل وكالة الأدوية الأوروبية في أبريل الماضي.

ومتلازمة كلاركسون هي حالة نادرة جداً وخطيرة تتسبب في تسرب السوائل من الأوعية الدموية الصغيرة (الشعيرات الدموية)، ما يؤدي إلى تورم الأطراف وانخفاض ضغط الدم وزيادة سماكة الدم وانخفاض مستويات بروتين مهم في الدم.

حالة واحدة في كندا

وأبلغ عن حالة واحدة فقط من تلك المتلازمة حتى 11 يونيو الجاري، بعد التطعيم بلقاح أسترازينيكا في كندا، وفقاً لوزارة الصحة الكندية.

يذكر أن لجنة السلامة التابعة لوكالة الأدوية الأوروبية، قالت في وقت سابق من هذا الشهر، إنه يجب إضافة المتلازمة كأثر جانبي جديد للقاح أسترازينيكا.

لقاح أسترازينيكا
لقاح أسترازينيكا

فيما أعلنت الهيئة التنظيمية البريطانية، MHRA، في وقت سابق، أنها تدرس الموضوع احترازياً خصوصاً للأشخاص الذين لديهم تاريخ من المتلازمة، ولكنها لا تربطها مباشرة باللقاح.

وكانت الهيئة الصحية البريطانية أعلنت نهاية أبريل الماضي، عن 41 حالة إصابة جديدة بتجلطات دموية نادرة بعد تلقي اللقاح، لكنها أشارت إلى أن فوائده تتجاوز مخاطره على معظم الناس.

في حين علقت عدة بلدان مثل فرنسا وألمانيا وكندا، مؤقتا قبل أشهر إعطاء أسترازينيكا لأشخاص دون سن معينة كإجراء احترازي.