فيروس كورونا

بعد اليابان والهند وماليزيا.. أميركا قد تفرض قيود كورونا على القادمين من الصين

بر الصين الرئيسي سجل 3 وفيات جديدة بمرض كوفيد-19 في 27 ديسمبر مقارنة مع وفاة واحدة في اليوم السابق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أفاد مسؤولون أميركيون، الأربعاء، أن الولايات المتحدة تنظر في فرض قيود على المسافرين القادمين من الصين، في أعقاب تخفيف بكين بشكل كبير هذا الشهر الإجراءات المتشددة لاحتواء الفيروس.

وقال المسؤولون الذين تحدثوا بشرط عدم كشف هويتهم، إن الولايات المتحدة "تتبع علم ونصائح خبراء الصحة العامة، وتتشاور مع شركائها وتنظر في اتخاذ خطوات مماثلة لهم.. لحماية الشعب الأميركي"، في إشارة إلى القلق الذي أعربت عنه منظمة الصحة.

تأتي هذه الخطوة بعد أن أعلنت اليابان والهند وماليزيا تكثيف القواعد للوافدين من الصين في الساعات الأربع والعشرين الماضية بسبب زيادة الإصابات بفيروس كورونا هناك.

وقالت اليابان إنها ستطلب من الوافدين من الصين تقديم فحص سلبي لمرض كوفيد-19، في حين فرضت ماليزيا المزيد من إجراءات الرصد والمتابعة.

وقال المسؤولون الأميركيون: "ثمة مخاوف متزايدة في المجتمع الدولي بشأن الزيادات الراهنة في إصابات كوفيد-19 في الصين ونقص شفافية البيانات التي تعلنها جمهورية الصين الشعبية".

وتواجه بعض المستشفيات ودور الجنازات في الصين ضغوطا مع انتشار الفيروس إلى حد كبير في أنحاء البلاد.

وذكر المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اليوم الأربعاء، أن بر الصين الرئيسي
سجل ثلاث وفيات جديدة بمرض كوفيد-19 في 27 ديسمبر مقارنة مع وفاة واحدة في اليوم السابق. وبهذا ترتفع حصيلة الوفيات إلى 5245.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.