.
.
.
.

أفلام موسم منتصف العام تتحدى الظروف السياسية

فنانوا مصر أكدوا ضرورة استمرار عجلة الإنتاج السينمائي

نشر في: آخر تحديث:

قرر عدد كبير من الفنانين طرح أفلامهم في موسم إجازة منتصف العام، ايمانا منهم بضرورة استمرار عجلة الفن، واللافت للنظر ان الموسم الحالي يخلو تماما من نجوم الصف الأول باستثناء احمد حلمي.

هذا وسوف يدخل في حلبة الصراع على إيرادات أفلام منتصف العام عدد من الأفلام على رأسها فيلم (على جثتي) للفنان احمد حلمي وغادة عادل للمرة الثانية معا، بعد أن سبق وقدما فيلمهم (جعلتني مجرما).

يجسد حلمي من خلال الفيلم شخصية مهندس يملك معرض أثاث ويتعرض لغيبوبة ويدخل المستشفى ويعلم كل ما يمر به من أحداث للمحيطين به أثناء الغيبوبة.

الفيلم الذي كتبه تامر إبراهيم وأخرجه محمد بكير يشارك في بطولته بجوار حلمي وغادة كل من الفنانين ادوارد ،سامي مغاوري، حسن حسني، وايتن عامر التي يبدو إنها ستنافس نفسها في هذا الموسم السينمائي حيث يعرض لها أيضا فيلم (ضغط عالي) مع نضال الشافعي وهاله فاخر وعايدة رياض ومن تأليف محمود صابر وإخراج عبد العزيز حشاد.

يذكر أن فيلم (ضغط عالي) يدور في إطار من الكوميديا حول خطورة شبكات المحمول، وعنه تؤكد ايتن عامر لـ"العربية.نت" انها تظهر فيه بشخصية أميرة وهى مرتبطة بشاب يقوم بشخصيته نضال، ومع مرور الأحداث يتعرض لإحدى الصدمات الكهربائية فيصبح بداخلة شحنه كهربائية عالية يستغلها نضال في العثور على المادة.

وأشارت عامر أن عرض عملين لها في موسم واحد شيء لا يضرها في شيء خاصة وان الدورين مختلفين تماما عن بعضهما، وإنها ليست المرة الأولى التي يعرض لها عملين في توقيت واحد.

وعن رؤيتها في عرض أفلام في ظل هذه الحالة من عدم الاستقرار قالت أن عجلة الإنتاج لابد وان تستمر، فالسينما ليست ترفيهية فقط بقدر ما هي صناعة تدر دخل قومي للبلد لذا يجب استمرارها في كل الظروف.

سباق الأفلام

وفي إطار من الكوميديا أيضا يخوض الفنان الكوميدي سامح حسين سباق أفلام منتصف العام وذلك من خلال فيلمه (كلبي دليلي) بمشاركة مي كساب وأحمد زاهر وسليمان عيد والطفلة ليلى، وأحمد زاهر، والعمل من تأليف سيد السبكي وإخراج إسماعيل فاروق.

وتحدث سامح عن شخصيته بإنها شخصية لايت كوميدي خفيفة الظل يظهر من خلالها بشخصية ضابط شرطة تشاء الظروف أن يكون محل خدمته في مارينا بالساحل الشمالي وهو ما يخلق أجواء من الكوميديا.

وعن توقعاته بتحقيق فيلمه إيرادات في ظل هذه الظروف أوضح انه بالطبع يتمنى أن فيلمه وكل الأفلام تنجح لان ذلك في النهاية يصب في صالح السينما المصرية، مؤكدا أن السينما تحت أي ظروف من الظروف لابد وان تظل مستمرة ومتواجدة.


أخيرا وبعد سلسلة من التأجيلات يدخل فيلم (سبوبه) سباق أفلام منتصف العام، والفيلم يعد أولى البطولات المطلقة للفنانة راندا البحيري بمشاركة خالد حمزاوى وضياء الميرغنى وتأليف وإخراج بيتر ميمى وإنتاج جو دانيال في أولى تجاربه الإنتاجية.

وتؤدي راندا من خلال الفيلم شخصية ابنة زعيم عصابة والطريف إنها تعمل في هذه العصابة مع والدها والفيلم يدور في إطار اجتماعي اكشن كوميدي.