مطربو الوطن العربي يؤجلون طرح أعمالهم لعدم الاستقرار السياسي

البعض وجد أن عيد الحب الوقت المناسب لترويج ألبوماته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

ويبدو أن التمثيل أخذ المطربة الأردنية مي سليم من الغناء تماماً، حيث أجلت طرح الميني ألبوم الخليجي، الذي كانت تنوي النزول به إلى السوق الغنائي, ولم تحدد بعد موعداً لطرحه، لانشغالها بتصوير فيلمها "فارس أحلام".

من ناحيتها فقد قررت شركة روتانا المنتجة لألبوم المطرب عمرو دياب تأجيل طرح ألبومه دون الاستقرار على موعد محدد، وهو نفس ما فعله المطرب تامر حسني وتامر عاشور، حيث لم يحددا بعد موعداً نهائياً لطرح ألبوميهما، حيث إنهما مع كل موعد للطرح تشهد المنطقة العربية توترات، فيتراجعان عن الطرح حتى تستقر الأوضاع مرة أخرى.

وقد قررت كذلك المطربة المغربية جنات تأجيل طرح ألبومها إلى عيد الحب، فيما لم يقرر النجم اللبناني راغب علامة موعداً لطرح ألبومه, ولم يحدد المطرب المصري محمد نور موعداً كذلك لطرح ألبومه منتظراً هدوء الأوضاع.

ولتخوفها من مواجهة ألبومها كساداً فقد قررت المطربة المصرية كارمن سليمان أن تطرح أغنية سينجل لجس نبض السوق الغنائي بها، ومن ثم تطرح ألبومها.

وعلى الرغم من انتهائه من تسجيل ألبومه كاملاً قبل عامين من الآن فإن المطرب مصطفى كامل يخشى طرحه حالياً، لذا قام بتأجيل طرحه لأجل غير مسمى.

وبسبب انشغالها بتصوير مسلسلها "ميراث الريح" وتخوفها من فشل توزيع ألبومها في الوقت الراهن فقد أجلت الفنانة سمية الخشاب طرح ثاني ألبوماتها، والذي سيكون باللهجة الخليجية ليتم طرحه في غضون ثلاثة شهور من الآن.

ولأن ألبومها القادم سيكون على نفقتها الخاصة فقد قررت المطربة المغربية سميرة سعيد طرح ألبومها في توقيت مناسب، وليس الآن وانتهت سميرة فيه من تسجيل ثماني أغنيات، إلا أنها تعمل عليه ببطء شديد، خاصة أنها كانت مشغولة بكونها من ضمن لجنة التحكيم في برنامج "صوت الحياة" الذي انتهت فعالياته مؤخرا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.