.
.
.
.

داليا البحيري تلجأ للقضاء لتصدر أنغام تتر "غمضة عين"

المنتج تضامن معها وأكد أنه لن يصمت لأن المسألة أضرت بالعديد من الممثلين

نشر في: آخر تحديث:

أعربت الفنانة الشابة داليا البحيري عن اندهاشها من التصرفات التي يقوم بها عمرو مكين المشارك في إنتاج مسلسل "في غمضة عين"، الذي يعرض حالياً، بعد أن قام باستغلال التفويض الذي يحمله، ليجعل اسم أنغام التي تشاركها بطولة العمل، يتصدر "التتر".

وقالت البحيري لـ"العربية.نت": "إنها كانت قد اتفقت مع شركة الإنتاج على أن يتم وضع اسمها قبل أنغام في التتر، وهذا شيء طبيعي كونها في الوسط التمثيلي منذ 10 سنوات، في حين تخوض أنغام تجربة التمثيل للمرة الأولى، وإن كانت في الوقت نفسه مطربة لها اسمها".

وأشارت إلى أن القناة التي يعرض عليها المسلسل، غيرت بالفعل التتر، ليتصدر اسم داليا في الحلقة السادسة عشر، ولكن بعد مرور خمسة حلقات عادت أنغام من جديد ليكتب اسمها أولا. ما لم يرق لداليا، التي أكدت أنه لم يسبق لها أن صادفت أمراً مماثلاً، في أي من أعمالها سواء في السينما أو التلفزيون. لعل هذا ما دفع البحيري إلى الإعلان عن استعدادها لتقديم دعوى قضائية تسترد بها ما تعتبره حقها، لتتصدر من جديد تتر العمل في عرض المسلسل على القنوات الأخرى، كما ستطالب بتعويض.

المنتج وزوجته متضامنان

من ناحيته، أشار منتج المسلسل وأحد أبطاله محمد الشقنقيري، وممثل شركة الإنتاج أنه متضامن وزوجته قلباً وقالباً مع موقف داليا، لأن ما حدث يعد إخلالاً كبيراً ببنود العقد. وأكد أنه لن يصمت لأن وضع اسم أنغام قبل داليا، برأيه، أضر بعدد كبير جداً من العاملين في المسلسل.

من ناحية أخرى، أشارت داليا إلى أنها ستكون متواجدة على الشاشة الرمضانية 2013 من خلال مسلسل "القاصرات"، الذي ستظهر من خلاله للمرة الأولى بشخصية فتاة صعيدية مغلوب على أمرها من شقيقها، الذي لا يهمه شيء سوى نزواته وإشباع رغباته بالزواج من القاصرات.

ويشارك في بطولة المسلسل كل من صلاح السعدني وياسر جلال، وسميرة عبدالعزيز، ومحمد الشقنقيرى، ونهال عنبر. أما القصة فمن تأليف الكاتبة سماح الحريري، والمسلسل من إخراج شكري أبوعميرة.