.
.
.
.

لأول مرة بتاريخ المهرجانات ترجمة أفلام السينما الإفريقية للعربية

الافتتاح غداً بتجسيد نيلسون مانديلا وعبدالناصر

نشر في: آخر تحديث:

في سابقة هي الأولى من نوعها على أيٍّ من المهرجانات تم ترجمة كافة الأفلام الإفريقية إلى اللغة العربية، وذلك ضمن تطوير مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية والمزمع أن تنطلق فعالياته غداً الاثنين وتستمر حتى 24 من مارس/آذار الجاري.

وفي تصريحات خاصة لـ"العربية.نت" قال سيد فؤاد، رئيس المهرجان، إن فكرة ترجمة الأفلام الإفريقية إلى اللغة العربية كانت فكرته منذ العام الماضي، لكن الميزانية لم تكن وقتها تسمح بذلك، وتم إعادة النظر في الفكرة هذا العام وساعده فيها اتحاد الإذاعة والتلفزيون.

وأشار إلى أن هذه الخطوة تعد خطوة جيدة جداً في تاريخ المهرجانات، وذلك لدعم التواصل وحتى يتسنى لكل الجمهور ممن سيشاهد الأعمال الإفريقية على فهمها، وبالتالي تصل إليه الرسالة بشكل جيد كما هي.

وأكد أن الترجمة ستكون من اللغة الفرنسية والإنكليزية إلى العربية، حيث إن عدداً كبيراً من الأفلام من بلغاريا وتنزانيا ومالي والسنغال وغيرها من البلدان الإفريقية ستشارك في هذا المهرجان.

50 عاماً على السينما الجزائرية

وعن حفل الافتتاح قال فؤاد إن البروفات مقامة الآن على قدم وساق، حيث سيتم تجسيد عدد كبير من الشخصيات سواء المصرية أو الإفريقية على هيئة دمى وعرائس، وكلهم سيكونون رمزاً للتحرر، حيث لطالما ساهموا في فكرة التحرير.

ومن أهم الشخصيات التي سيتم تجسيدها شخصيات الزعيم نيلسون مانديلا وكوكب الشرق السيدة أم كلثوم، ومريم ماكيبا، والرئيس الراحل جمال عبدالناصر والأديب الكبير نجيب محفوظ.

وعن سبب عدم إقامة المهرجان في القاهرة واختيار مدينة الأقصر بشكل خاص، قال فؤاد: "حتى يتم الابتعاد عن مركزية مدينة القاهرة التي تتكدس بها الأحداث الثقافية والمهرجانات".

وأوضح أن الهدف الرئيس من إقامة المهرجان والاحتفاء بالسينما الإفريقية هو عودة إلى هويتنا الإفريقية، حيث تتلاقى الثقافة والفنون وأحلام الشعوب الإفريقية في بوتقة واحدة، وكذلك يهدف إلى دعم وتشجيع إنتاج الأفلام الإفريقية من خلال تقوية الروابط الإنسانية والسياسية بين المشاركين في المهرجان بوجه عام والفنانين الأفارقة بوجه خاص.

هذا ويشارك في مهرجان الأقصر 73 دولة بـ151 فيلماً ما بين روائي وطويل وكرتون، بينها 16 فيلماً مصرياً، ويقام على هامش المهرجان احتفال بمرور 50 عاماً على السينما الجزائرية، ويحضر عدد كبير من النجوم حفل الافتتاح مثل: محمود عبدالعزيز ويسرا وليلى علوي ومحمود حميدة وإلهام شاهين وهالة صدقي وخالد يوسف وبوسي وممدوح عبدالعليم ولبلبة.