.
.
.
.

إلهام شاهين غير مهتمة بدعوات مقاطعة "نظرية الجوافة"

وجّهت لوزير الثقافة سؤالاً حول سبب وجوده بالمنصب

نشر في: آخر تحديث:

عقب بداية عرض "البرومو" الأول لمسلسل "نظرية الجوافة" الذي تقوم ببطولته إلهام شاهين، ومن المقرر عرضه في شهر رمضان المقبل، ظهر عدد من الدعوات التي تنادي بمقاطعة المسلسل، بهدف نصرة شيوخ المسلمين، كما تم إنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل هذا الغرض، كون العمل يشمل سخرية من نظام الحكم في مصر.

إلهام شاهين التي دخلت في أكثر من صراع سياسي في الفترة الماضية، واستطاعت أن تحصل على حكم بحبس الداعية الإسلامي عبدالله بدر بسبب السبّ والقذف تجاهها، تحدثت لـ"العربية.نت" عن تلك الدعوات ومدى تأثيرها عليها.

وعلّقت إلهام في البداية على هذه الدعوات بأن كل إنسان له مطلق الحرية في متابعة أي عمل درامي، خاصة أن التلفزيون في رمضان هو عبارة عن وجبة درامية ممتلئة، ولا يستطيع أحد أن يفرض على شخص آخر رأيه بشأن متابعة عمل أو تجاهل عمل آخر.

وأكدت أن دعوات المقاطعة لا تعنيها، ولا تشغل بالها، خاصة أن الهجوم عليها شيء متوقع بالنسبة لها بعدما حدث مؤخراً مع الشيخ عبدالله بدر، وكذلك مواقفها السياسية.

وأشارت إلهام إلى أنها لا تعرف الطريقة التي يفكّر بها أنصار تيار الإسلام السياسي، والتي تدعوهم إلى نشر مثل هذه الدعوات التي تطالب بالمقاطعة.

وبخصوص الموقف المتأزم في وزارة الثقافة المصرية، واعتصام المثقفين والمبدعين فقد علَّقت عليه إلهام بأنه لا يستطيع أحد أن يفرض نفسه على أي مكان، فلا رئيس يفرض نفسه على شعبه، ولا وزير يفرض نفسه، موجهة سؤالها إلى وزير الثقافة الدكتور علاء عبدالعزيز قائلة: "لماذا أتيت إلى هذا المنصب؟"، معتبرة أنه اختار المكان الخاطئ لتولي مسؤوليته، وعليه أن يغادره.