.
.
.
.

الدراما المصرية.. "تاريخية" في رمضان المقبل

غادة عبد الرازق تجسد "شجرة الدر" و"سرايا عابدين" يرصد حقبة الخديوي إسماعيل

نشر في: آخر تحديث:

على الرغم من قلة عدد الأعمال التي تم الإعلان عنها لخوض سباق رمضان المقبل، إلا أن الملاحظ هو الخط الدرامي الجديد الذي تنتهجه هذه الأعمال، حيث إن أغلبها يدور في إطار الدراما التاريخية.

وقرر صناع ثلاث أعمال أن يتناولوا سير تاريخية مختلفة. فستجسد غادة عبد الرازق شخصية "شجرة الدر" من خلال مسلسل يحمل نفس الاسم من تأليف يسري الجندي، ويخرجه سعيد الماروق، على أن تتولى إنتاجه شركة "عرب سكرين".

وعبر حسابها الرسمي على "تويتر" فاجأت عبد الرازق متابعيها بصورة للشكل التي ستظهر به في المسلسل. كما كشفت أنها فكرت في الاعتزال نهائيا بسبب بعض الأشخاص داخل الوسط الفني، ولكنها عادت عن الفكرة.

أما المخرج عمرو عرفة، فقد قرر تناول فترة الخديوي إسماعيل، في أول عمل تلفزيوني يقدمه ويحمل اسم "سرايا عابدين"، وأبرز المرشحين لبطولة هذا المسلسل هم يسرا ونيللي كريم، والسوري قصي خولي، الذي قد يلعب دور الخديوي إسماعيل.

ومن جهته، قرر صلاح السعدني، برفقة الكاتب بلال فضل، أن يقدما شخصية "مصطفى النحاس" زعيم حزب الوفد، وأحد أهم من عمل بالسياسة في العصر الحديث بمصر، حسب ما قاله السعدني نفسه.

المعيار.. جودة العمل

وعلقت الناقدة الفنية ماجدة خير الله في حديث لـ"العربية.نت" على كثرة الأعمال التاريخية، معتبرةً أنه "من المقبول أن يتم إنتاج حتى 6 أعمال تاريخية في رمضان، خاصة وأننا ننتج ما يفوق الأربعين عملاً في الموسم".

وأكدت خير الله أن المعيار الأهم هو جودة العمل، سواء كان رومانسي أو اجتماعي أو غيره من الأنواع.

واعتبرت أن "كون المسلس تاريخي وجيد في نفس الوقت فهو شيء عظيم للغاية"، وضربت مثالا بمسلسل "نابليون والمحروسة" الذي تناول الحملة الفرنسية على مصر وشاركت في بطولته ليلى علوي.