.
.
.
.

القوات المسلحة تتولى تأمين افتتاح مهرجان الإسكندرية

إلهام شاهين: سعيدة بدفاعي عن مصر والسينما في وجه طيور الظلام

نشر في: آخر تحديث:

تنطلق فعاليات الدورة 29 من مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي، ليصبح المهرجان هو الوحيد الذي يقام في مصر هذا العام، بعد سلسلة من التأجيلات طالت بقية المهرجانات.

وأكد الناقد الفني، محمد قناوي، الأمين العام للمهرجان للعربية نت "أن حفل الافتتاح سيقام على مسرح القوات البحرية التابع للقوات المسلحة المصرية وتحت إشرافها وتأمينها، وذلك بسبب انشغال مسرح سيد درويش التابع لدار الأوبرا بالإسكندرية في هذا التوقيت.

وأشار أمين المهرجان إلى أن وزير الثقافة، محمد صابر عرب، ومحافظ الإسكندرية اللواء طارق المهدي، ورئيس المهرجان أمير أباظة، سيكونون على رأس الحضور.

فيلم تسجيلي عن المكرمين

وحول فعاليات الحفل، أشار قناوي إلى أنه سيبدأ بلوحة عن المكرمين في هذه الدورة، وهم محمود حميدة الذي يتم تكريمه للمرة الأولى في مهرجان مصري، وإلهام شاهين، حيث أوضح أن تكريمها خاص في هذه الدورة التي تحمل شعار "نحو عالم مليء بالحرية"، خاصة أنها حاربت طيور الظلام على مدار عام كامل في عهد الرئيس المعزول.

كما أوضح أنه سيتم تكريم المخرج الفلسطيني محمد بكري، والتونسي نوري بزيد، والمغربي محمد مفتاح، وكذلك المخرج الفرنسي فيليب، فيكون أحد دعاة الحرية في أفلامه الفرنسية، على أن يتم عرض فيلم تسجيلي عن المكرمين.

إهداء لروح رفيق الصبان

واعتبر قناوي أن دورة هذا العام سيتم إهداؤها لروح الناقد الراحل رفيق الصبان، الذي شاهد كافة أفلام هذه الدورة قبل وفاته، على أن تتضمن الدورة مسابقة الفيلم العربي القصير التي تقام لأول مرة، كما تعود مسابقة الفيلم المصري الطويل بعد غياب لثماني سنوات كاملة، ويشارك فيها خمسة أفلام، على أن يمثل فيلم "الخروج للنهار" مصر في المسابقة الدولية وهو من إخراج هالة لطفي.

نجوم يحضرون الافتتاح

وأوضح قناوي أن عدداً من النجوم المصريين والعرب أكدوا حضورهم الحفل الذي يخرجه هشام عطوة، ويقدمه الفنان محمد كريم، وهم نور الشريف وليلى علوي ويسرا وخالد صالح وسميحة أيوب وخالد يوسف وأشرف عبدالباقي، إضافة إلى النجوم العرب جمال سليمان وكندة علوش وجومانا مراد.

فيلم فرنسي يقص شريط البداية

وعقب انتهاء الحفل يبدأ المهرجان عرض أعماله على مدار أيامه، حيث تكون البداية بفيلم "ذو العيون الزرقاء" لبطله نادر سرحان، الذي حضر إلى الإسكندرية من أجل حضور الافتتاح، خاصة أن الفيلم يناقش التناقضات بين مصر وفرنسا من خلال عائلة مسلمة في فرنسا، بحسب ما أوضحه قناوي.

وتنقل باقي فعاليات الدورة التاسعة والعشرين من المهرجان إلى أحد فنادق الإسكندرية حتى موعد الختام، على أن تتضمن دورة هذا العام احتفالية على الهامش بمناسبة مرور 40 عاماً على انتصار أكتوبر.

إلهام شاهين تعلق على تكريمها

وبعد اختيار إلهام شاهين للتكريم هذا العام، أكدت للعربية نت "أن التكريم دائماً ما يكون رائعاً، وهو كلمة شكر للفنان"، مشيرة إلى أنه يأتي بناء على مشوار فني وليس لموقف معين، ولكن إن كان من ضمن أسباب تكريمها، هو تصديها لطيور الظلام على مدار عام كامل، فهو شيء يشرفها ويسعدها أنها استطاعت أن تدافع عن مصر وعن السينما المصرية.

وأوضحت شاهين أنها وكل الفنانين لديهم حرص على أن يقدموا فناً جيداً كي يكونوا قدوة لغيرهم، وموقفها يعطي عبرة للجميع بألا ييأسوا من الأوضاع الخاطئة، لأنه سيأتي يوم وتنصلح تلك الأوضاع.

واختتمت إلهام تصريحاتها بأن عودة المهرجانات السينمائية إلى مصر تعني عودة الحياة إلى طبيعتها، وأنه مؤشر جيد من أجل عودة السياحة والحياة إلى طبيعتها.