الأوبرا المصرية تحتفل بـ 70 عاماً من العلاقات مع روسيا

تضمنت الاحتفالية فقرات موسيقية مصرية وروسية إضافة إلى معرض تشكيلي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نظمت دار الأوبرا المصرية مساء أمس بالتعاون مع المركز الثقافي الروسي بالقاهرة، احتفالية فنية ضخمة بمناسبة مرور 70 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وروسيا.

الاحتفال الذي حضره عدد كبير من السياسيين والشخصيات العامة تضمن فقرات موسيقية مصرية وروسية إضافة الى معرض تشكيلي لفنانين من كلا البلدين، وتأتى هذه الاحتفالية في وقت تمر فيه العلاقات المصرية الروسية بمرحلة جديدة على حد قول السفير الروسي بالقاهرة، متمثلة في تعاون مشترك على أصعدة مختلفة، حضر الاحتفالية وفد شعبي، روسي ردا على زيارة وفد مصري الى موسكو مؤخراً.

تضمن الحفل فقرات موسيقية مصرية على أنغام التخت الشرقي وروسية أيضاً.

ولأن السد العالي بنى بتمويل روسي و يعتبر أبرز تعاون تم بين البلدين، فقد كرمت الاحتفالية وفد المهندسين بناة السد العالمي وعلى رأسهم سعد نصار.

وتضمنت الاحتفالية لقاء مع الدكتور جابر عصفور وزير الثقافة الأسبق، حيث تحدث عن موقف روسيا من ثورة ٣٠ يونيو.

وعلى هامش الاحتفالية، رفع الستار عن تمثال لتشايكوفسكى في ساحة الأوبرا كما أقيم معرض للفنون التشكيلية لأعمال مصرية وروسية.
وقد بدا على الجمهور ترحيب شديد بتوطيد العلاقات مع روسيا والتطلع الى إقامة مشاريع مشتركة سياسية واقتصادية وفنية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.