.
.
.
.

صناع السينما وجمهورها يتحدون الأوضاع المتقلبة في مصر

نشر في: آخر تحديث:

تقلبات الأوضاع في الشارع المصري لم تُجبر صناع السينما كعادتهم في الأعوام الماضية على التراجع عن طرح أعمالهم، كما أنها لم تُرهب الجمهور عن الذهاب إلى دور العرض.

وربما اختلفت الآية هذه المرة بعد أن عادت حركة الجمهور إلى طبيعتها، وزادت الأفلام التي تُعرض بقاعات السينما، والبداية كانت مع فيلم "فتاة المصنع" الذي يعود به المخرج محمد خان إلى السينما بعد غياب، ويقوم ببطولته ياسمين رئيس وهاني عادل.

واستطاع الفيلم الحائز على جائزتين من مهرجان دبي السينمائي الدولي، في أقل من أسبوعين أن يحقق المليون الأول بحسب الشركة الموزعة للفيلم، الذي يعرض داخل 19 قاعة عرض فقط، كما أوضحت الشركة أن الأبحاث التي أجرتها كشفت أن قطاعاً كبيراً من مشاهدي الفيلم هم دون الثلاثين من عمرهم.

ويعكس هذا الرقم إقبالاً كبيراً من قبل الجمهور على الفيلم، الذي صنفه البعض قبل عرضه بكونه من نوعية أفلام المهرجانات التي لا تستطيع أن تنافس على شباك التذاكر.

هيفاء وهبي مبكراً بدور العرض

وإن كان التأجيل هو سمة المواسم السابقة، فإن الجديد هذه المرة هو الطرح المبكر، حيث قرر المنتج محمد السبكي، طرح فيلم "حلاوة روح" الذي تقوم ببطولته هيفاء وهبي وباسم سمرة، بدور العرض قبل موعده المعلن سلفاً بأسبوع كامل، حيث يصبح الفيلم متاحاً ابتداءً من غد الخميس، حسب ما أكد مخرجه سامح عبدالعزيز في تصريحاته لـ"العربية.نت".

وعلّق المخرج على الإقبال الجماهيري وحالة الرواج التي تشهدها السينما بكون الحياة بكل فروعها يجب أن تستمر، سواء في مجال السينما أو غيره من المجالات.

وخوف البعض في السابق، والذي لم يعد موجودا الآن، فسّره عبدالعزيز بأن الشعب قد فهم اللعبة التي كانت تمارس عليه لتخويفه، وقرر ألا يلتفت لها.

وتحدث المخرج عن فيلمه، الذي سبب حالة جدل كبيرة، مشيراً إلى أن وسائل الإعلام وضعت الفيلم في زاوية بعيدة تماماً عما هو عليه، وها هو العمل سيصبح بين يدي الجمهور دون وجود عرض خاص، معرباً عن ثقته بأن الجمهور سينصفه حينما يتابع الفيلم.

محمد رجب وسامح حسين في الطريق

الأمر لن يتوقف عند هذا الحد، حيث يشهد النصف الثاني من شهر أبريل الجاري طرح عملين جديدين: أولهما هو فيلم "سالم أبو أخته" الذي يقوم

ببطولته محمد رجب وحورية فرغلي، حيث يتناول العمل قضية الباعة الجائلين من خلال البطل محمد رجب الذي يعمل بائعاً متجولاً في إطار كوميدي.

كما يدخل الموسم سامح حسين بفيلمه الجديد "جيران السعد" الذي يقوم بإنتاجه أحمد السبكي، ويشاركه البطولة ميرنا المهندس ومنة عرفة، وتم الانتهاء من تصوير كافة مشاهد العمل الذي يخرجه تامر بسيوني.