14 ساعة تصوير يومياً لليلى علوي لتلحق بسباق رمضان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

ما أشبه الليلة بالبارحة، ربما يكون هذا هو لسان حال النجمة ليلى علوي، التي تستعد لدخول سباق دراما رمضان بمسلسل "شمس"، غير أن الوقت يداهمها هي وفريق عمل المسلسل الذي يخرجه خالد الحجر ويكتبه علاء حسن، ومن إنتاج شركة "كنج توت".

الغريب أن هذا الموقف يتكرر للعام الثاني على التوالي بين الأطراف الثلاثة: البطلة والمخرج والشركة المنتجة، حيث كانوا يمتلكون مسلسل "فرح ليلى" في توقيت مشابه من العام الماضي، واضطروا لتكثيف ساعات التصوير من أجل اللحاق بالموسم الدرامي الأبرز، واضطروا للتصوير خلال الشهر نفسه من أجل الانتهاء.

ونفس الخطوة يتم اتخاذها هذه المرة، حيث دخل فريق العمل معسكراً مغلقاً للتصوير داخل فيلا بطريق الإسكندرية الصحراوي، من أجل تصوير المشاهد الرئيسية التي تجمع بين ليلى علوي وجميل راتب الذي يؤدي دور والدها في المسلسل، ويعود للدراما بعد غياب عامين.

وأكدت علوي أن البداية المتأخرة للتصوير جعلت الجميع لديه إصرار على إنجاز أكبر عدد من دقائق التصوير اليومي، حتى تنتهي معظم الحلقات قبل بدء شهر رمضان.

وأشارت إلى أن المخرج خالد الحجر وضع جدولاً للتصوير، بحيث يبدأ يومياً من الساعة الحادية عشرة صباحاً، ويستمر حتى الواحدة بعد منتصف الليل، وهو ما يعادل الأربع عشرة ساعة يومياً.

واعتبرت الفنانة المصرية أنه رغم حالة الإرهاق التي يعيشونها إلا أن هناك روحاً عالية من أجل إنجاز المسلسل، قبل التعرض لضغط التصوير خلال أيام الصيام.

مسلسل شمس
مسلسل شمس

واعتبرت ليلى علوي التي تحافظ على تواجدها عبر شاشة رمضان بشكل متصل منذ عام 2009، أن شخصية "شمس" التي تقدمها في المسلسل، جديدة على الدراما المصرية والعربية، وهو ما أعجبها في العمل.

وأكدت أنها إنسانة إيجابية جداً في الحياة، وهذا النموذج هو ما نحتاج إليه في ظل الظروف التي نعيشها وضغوط الحياة التي يعانيها المواطن المصري والعربي، وتجعله يحتاج إلى شعور إيجابي.

ومن المقرر أن يستمر التصوير داخل الفيلا لثلاثة أسابيع، قبل أن يتم الانتقال إلى مكان آخر، لإتمام المسلسل الذي يشارك في بطولته هاني عادل وسميرة عبدالعزيز وملك قورة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.