.
.
.
.

فخرية خميس: رحيل زوجي حملني مسؤوليات إضافية

نشر في: آخر تحديث:

قالت الفنانة العمانية، فخرية خميس، في تصريح خاص بـ"العربية.نت"، إنها بدأت تصوير شخصية جديدة في مسلسل "أنيسة الونيسة"، من تأليف عبدالمحسن الروضان، وإخراج منير الزعبي. ويشارك في البطولة عدد بارز من الفنانين، ومنهم فاطمة الصفي وعبدالمحسن النمر وخالد البريكي وملاك وعبير أحمد وعبدالله الباروني وعبدالله الطراروة، وكم آخر من الفنانين.

وتابعت المتحدثة بقولها: "مسلسل "أنيسة الونيسة" يذهب إلى مضامين اجتماعية عالية الجودة، ثرية بالإحساس والقيم الكبرى، إنها ليست مجرد حكاية تقليدية، بل هي فضاء من الأحاسيس والقيم، كتبت بعمق وفهم متطور للقضية".

وأضافت: نحن حينما نتابع حكاية الصبية "أنيسة" التي توفيت والدتها تاركة لها إرثا كبيرا من المال، نكتشف أن المال ليس كل شيء، بل إن الحياة وظروفها هي شيء مختلف عن تأمين المال فقط.

وعن قلة أعمالها في الفترة الأخيرة تقول الفنانة العمانية فخرية خميس، إن "رحيل زوجي ورفيق دربي حملني مسؤوليات إضافية، وقد عاش فترة مرض قاسية، وأنا مؤمنة بقضاء الله وقدره، وأستطيع القول إن أبنائي هم كل حياتي حاليا، وأحمل لرفيق دربي بداخلي كل الوفاء والاحترام والذكرى العبقة بالقيم الكبرى، فقد كان الزوج والصديق والأخ الكبير والمعلم، ولهذا فإن رحيله شكل خسارة كبرى لي شخصيا ولنا كأسرة متحابة".

وتستطرد "بعد رحيله اكتشفت مكانته الحقيقية التي كنت أعرفها وأجلّها وأقدرها، ولهذا احتجت لبعض الوقت من أجل ترتيب أموري، وهذا ما جعلني مقلة في الفترة الماضية، وها أنا أعود إلى حرفتي والفن الذي عشقته ونذرت نفسي له".

وحول نشاط الدراما العمانية قالت الفنانة فخرية خميس: "تولي السلطنة بكافة قياداتها، اعتبارا من السلطان قابوس، اهتماما بالغا بالإعلام وأيضا الإنتاج الفني بكافة قطاعاته، التلفزيون والسينما والمسرح، وأمام هذا الاهتمام المتزايد والدعم الإيجابي فإنني أستطيع التأكيد أن الدراما والحركة الفنية في عمان تحضر لمرحلة جديدة من تاريخها، وأنا سعيدة بالحضور الإيجابي لعدد من نجوم وأجيال الوسط الفني في السلطنة في الدراما الخليجية".

وقالت أيضا: كما يتم التحضير لتطوير صيغ التعاون الفني المشترك من خلال عدد من المشاريع الفنية المشتركة بين السلطنة وعدد من دول مجلس التعاون الخليجي، والتي ستظهر ثمارها قريبا.