.
.
.
.

مصر.. رئيس الوزراء يفتتح المسرح القومي بعد ترميمه

نشر في: آخر تحديث:

ست سنوات كاملة مرت على حريق المسرح القومي في عام 2008، ليتم ترميمه بعد ذلك، وافتتحه مساء السبت رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، في حضور وزير الثقافة الدكتور جابر عصفور، وعدد من الفنانين أبرزهم نور الشريف، يحيى الفخراني، محمود ياسين، حسين فهمي وسميحة أيوب، ومن السياسيين الذين حضروا عمرو موسى، ووزير التنمية المحلية، والدكتورة فايزة أبو النجا.
الاحتفالية التي أقيمت بالمسرح القومي في منطقة العتبة بالقاهرة، شهدت استقبال فرقة التنورة للحاضرين، الذين انتظروا حتى حضور رئيس الوزراء ووزير الثقافة من أجل بدء الاحتفال، وفي البداية عرض فيلم تسجيلي عن المسرح القومي، أنتجه المركز القومي للسينما وأخرجه جمال قاسم، وتم عزف السلام الجمهوري حين بدأ الاحتفال، وكان من المقرر أن يكون هناك عرض مسرحي على هامش الاحتفال، إلا أنه تم إلغاءه بسبب نقص الاستعدادات، حيث طالب مخرجه عصام السيد أن تكون هناك بروفات كافية من أجل تقديم العرض على خشبة المسرح القومي.

الدكتور جابر عصفور في كلمته أكد على أهمية افتتاح المسرح القومي، خاصة وأن افتتاحه في نفس العام الذي افتتحت فيه قناة السويس الجديدة يحمل دلالة كبيرة، كما أشار إلى أن المسرح هو أحد الأدوات التي نمتلكها من أجل مواجهة الإرهاب، موضحا أن العرض المسرحي "بحلم يا مصر" سيتم عرضه في الثامن والعشرين من الشهر الجاري على خشبة المسرح القومي، وذلك في ذكرى مرور 93 عام على إنشاء الفرق المسرحية.

تكريم لرموز الفن

من جهته قام رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، بتكريم عدد من الرموز الفنية على هامش افتتاح المسرح القومي، كان أبرزهم نور الشريف، يحيى الفخراني، محمود ياسين، عبد الرحمن أبوزهرة، عايدة عبد العزيز، أشرف عبد الغفور، حسن يوسف، حسين فهمي ونبيل الحلفاوي.
وفي كلمته وجه رئيس الوزراء التحية للفنانين المكرمين، مؤكدا أن تواصل الأجيال الفنية هو أمر مهم، كما أوضح أن الدولة تهتم بالفن والثقافة، وهناك رؤية بخصوصهما من قبل الدولة.
وكان المسرح القومي قد تعرض لحريق هائل في شهر سبتمبر عام 2008، وهو ما أثر على صالة العرض الرئيسية، وقررت وزارة الثقافة وقتها إجراء مشروع ترميم، تكلف ما يزيد عن 100 مليون جنيه، وبذلك تعود الحياة للمسرح بعد توقف دام 6 سنوات.